امريكا : دراسة جديدة تؤكد أن الأطفال وصغار القامة الأكثر جذباً لفيروس كورونا

2020-05-21T01:24:31+03:00
2020-05-21T01:55:00+03:00
أخبار العالم
21 مايو 2020
امريكا : دراسة جديدة تؤكد أن الأطفال وصغار القامة الأكثر جذباً لفيروس كورونا

أجريت دراسة حديثة في الولايات المتحدة أكدت أن الأطفال وصغار القامة الأكثر جذباً لفيروس كورونا.

وفقا لما ترجمه موقع تركيا عاجل, بحسب احدى الدراسات العلمية التي اجريت حديثا ، فقد تم التوصل الى نتيجة مفادها ان المسافة الاجتماعية والتي تقدر ما بين متر ونصف المتر ، والمترين هي مسافة غير كافية للوقاية من انتقال فيروس كورونا عبر الهواء .

فبحسب دراسة قام بها البروفيسور ” ديميتريس دريكاكيس وفريقه المختص فان وجود الاطفال وقصار القامة في جهة انتقال الرذاذ الذي يحمل الفيروس سييجعلهم اكثر عرضة للخطر .

حيث قام العلماء في معهد الفيزياء الامريكي بالاستفادة من برنامج المحاكاة الذي طبق على الكومبيوتر في اطار دراستهم التي نشرت في مجلة ” فيزياء السوائل ” .

وبناء على الدراسة ، فانه في حال وجود رياح سرعتها ٥ كم في الساعة الواحد فان رذاذ البصاق سينتقل في هذه الرياح مسافة ٥ امتار في كل خمس ثواني .

واكد الدكتور ” ديمتريس دريكاكيس” ان وجود الاطفال وقصار القامة في نفس اتجاه الهواء المنتقل سيجعلهم اكثر عرضة للاصابة بالفيروس .
كما اضاف ان المسافة الاجتماعية المقدرة بمترين لن تكون كافية للوقاية من الفيروس .

المصدر فريق تحرير تركيا عاجل 

عذراً التعليقات مغلقة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق