أخبار تركيا

شمال سوريا.. “ي ب ك” يمارس دعاية سوداء ضد تركيا

يمارس تنظيم “ي ب ك/ بي كا كا” الإرهابي دعاية سوداء ضد تركيا، عبر قيام مسلحيه بتفكيك عبوات ناسفة في مدينة القامشلي بعد تركيبها، زاعمين بأن القوات التركية هي من زرعتها.

وبحسب المعلومات الواردة من مصادر أمنية، فإن التنظيم الإرهابي عمد إلى زرع عبوات ناسفة في أماكن تزدحم بالمدنيين في مدينة القامشلي التابعة لمحافظة الحسكة (شمال شرق)، ثم قام عناصره بتفكيكها.

فيما نشرت وسائل إعلام وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي مقربة من التنظيم، صور الدعاية السوداء ضد تركيا.

وأشارت إفادات الإرهابيين “س. ت”، و”هـ. ش” الفارين من صفوف التنظيم، واللذين سلما نفسيهما للقوات التركية، إلى زرع التنظيم متفجرات في شوارع ومناطق مزدحمة في القامشلي، ثم قيام عناصرها بتفكيكها في وقت لاحق.

وأضاف الفارّان أن التنظيم يقوم بنشر صور عملية تفكيك المتفجرات في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، زاعما بأن قوات تركية تقف وراء ذلك، لتحريض الأهالي ضد تركيا.

ولفتت المصادر الأمنية أن “ي ب ك/ بي كا كا” أجبر الأهالي في القامشلي على تنظيم تظاهرة ضد عملية “نبع السلام” وتركيا.

وفي 9 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية “نبع السلام” في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من إرهابيي “ي ب ك/ بي كا كا” و”داعش”، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وفي 17 من الشهر نفسه، علق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الإرهابيين من المنطقة، وأعقبه اتفاق مع روسيا في سوتشي 22 من الشهر ذاته.

أحمد أق غول

أحمد أق غول صحفي تركي مجيد للغة العربية بطلاقة

مقالات ذات صلة

إغلاق