أخبار تركيا العاجلة

مدفئة ترسل توأمين أحدهم إلى المستشفى والآخر إلى المقبرة في إزمير

مدفئة ترسل توأمين أحدهم إلى المستشفى والآخر إلى المقبرة في إزمير

أدى الدخان المنبعث من المدفئة المنزلية إلى إصابة توأمان بحالة اختاق نتج عنها وفاة احدهما.

وفي التفاصيل وبحسب ما ترجمه “موقع تركيا عاجل“, فإن الحادثة وقعة في منطقة غيرزلة في ناحية مركز أفندي التابعة لولاية أزمير الواقعة غرب الأناضول .

حيث كأن التوأمان والبالغان من العمر (12) سنة يجلسان بجوار مدفئة الفحم للتدفئة وفجأة أصيبا بحالة من الاختناق نتيجة استنشاق غاز ثاني أوكسيد الكربون المنبعث من المدفئة .

وعندما انتبه ذوي الطفلين إليهما قاما بإستدعاء سيارة الإسعاف على الفور والتي بدورها حملت الطفلان إلى مشفى سرفيس غازي الحكومي .

ورغم جميع المداخلات اللازمة من قبل طاقم الأطباء في المشفى إلا أنّ أحد التوأمين فقد حياته وبقي الآخر في حالة خطرة إلى الآن في غرفة العناية المركزة في المشفى .

ويعد غاز ثاني أوكيسد الكربون من الغازات السامة المؤدية للإختناق.

ولذا ينصح بعدم إغلاق جميع المنافذ الهوائية عند إستعمال مثل هذه الأنواع من المدفئات التي ينبعث منها غاز ثاني اوكسيد الكربون.

 

لتحميل تطبيق واتساب أزرق إضغط هنا

لتحميل واتساب ذهبي إضغط هنا

للاشتراك في قناتنا على تلغرام إضغط هنا

للمزيد من المقالات الخدمية إضغط هنا

 

المصدر: فريق تحرير موقع تركيا عاجل

 

أحمد أق غول

أحمد أق غول صحفي تركي مجيد للغة العربية بطلاقة

مقالات ذات صلة

إغلاق