واشنطن تعلن فشل “قسد” في محاربة تنظيم داعش … هل تخلت واشنطن عن قسد إرضاءاً لتركيا؟

7 أغسطس 2019
واشنطن تعلن فشل “قسد” في محاربة تنظيم داعش … هل تخلت واشنطن عن قسد إرضاءاً لتركيا؟

واشنطن تعلن فشل “قسد” في محاربة تنظيم داعش … هل تخلت واشنطن عن قسد إرضاءاً لتركيا؟

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” فشل حلفائها في سوريا في محاربة “تنظيم الدولة” بعد انسحاب قواتها منها في الأشهر الأخيرة.

وقال المفتش العام لوزارة الدفاع الأمريكية، جلين فاين، اليوم الأربعاء، في تقريرٍ حول التقدم في عملية محاربة “تنظيم الدولة”: “قامت القوات الأمريكية بالانسحاب الجزئي من سوريا خلال فترة (نيسان/أبريل- تموز/يوليو 2019)، الأمر الذي أضعف الدعم اللازم لقوات الشركاء في وقت احتاجوا فيه إلى التدريب والتجهيزات للتعامل مع خلايا تنظيم داعش الجديدة”.

وأشار “فاين” إلى أن الجماعات المدعومة من واشنطن لم تكن قادرة على القيام “بعمليات طويلة الأمد ضد مقاتلي داعش”، وعلى وجه الخصوص، لم تتمكن القوات العراقية بالاحتفاظ بالأراضي المحرّرة من التنظيم لفترة طويلة، بينما كانت القوات الكردية في سوريا “محدودة مبدئيًّا” من حيث عدد المقاتلين والمعدات والقدرات الاستخباراتية لمواجهة خلايا التنظيم المنبعثة من جديد.

وأكد “فاين” أن عدد المجندين في الخلايا النائمة لـ”تنظيم الدولة” في سوريا والعراق قد يصل إلى نحو 18 ألف شخص.

يذكر أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، كان قد أعلن في 19 كانون الأول/ديسمبر الماضي، بدء انسحاب القوات الأمريكية من سوريا ، بحجة هزيمة “تنظيم الدولة” دون تحديد موعد زمني.

ويشن “تنظيم الدولة” هجمات على مواقع ميليشيا “قسد” وقوات الأسد في بادية دير الزور وحمص والحسكة، وأوقع عشرات القتلى والجرحى في صفوفهم.

عذراً التعليقات مغلقة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق