وزير الداخلية التركي يتبرع بـ 10 منازل لنازحين في إدلب

29 يونيو 2020
وزير الداخلية التركي يتبرع بـ 10 منازل لنازحين في إدلب

وزير الداخلية التركي يتبرع بـ 10 منازل لنازحين في إدلب

أعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، الاثنين، تبرعه بـ10 منازل مؤقتة لصالح النازحين في محافظة إدلب السورية.

جاء ذلك خلال استقباله في مقر الداخلية التركية بالعاصمة أنقرة، رؤساء عدد من المنظمات المدنية والجمعيات الخيرية التركية المشاركة في حملة “نحن معاً إلى جانب إدلب”.

وأوضح صويلو أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أصدر تعليماته لبناء 50 ألف منزل مؤقت في إدلب.

وأكد أن بلاده والمنظمات المدنية المشرفة على بناء المنازل، تسعى جاهدة لإكمال البناء قبل حلول فصل الشتاء.

وفي يناير/ كانون الثاني الماضي، أطلقت “آفاد”، حملة خيرية لإغاثة النازحين في إدلب السورية، تهدف لسد احتياجاتهم من المأوى، حيث يشارك في الحملة عدد كبير من منظمات المجتمع المدني والمؤسسات التركية، أبرزها “آفاد”، والهلال الأحمر، ووقف الديانة، ووقف هداي، وجمعية بشير، وجمعية دنيز فناري، ووقف الخيرات، وهيئة الإغاثة “İHH” وجمعية صدقة طاشي.

وتطرق صويلو إلى القارب الذي أعادته السلطات اليونانية وعلى متنها 40 طالب لجوء، قائلا: “هذا التصرف لا يمتّ إلى القيم الإنسانية بصلة، فخفر السواحل التركية أنقذت 36 طالب لجوء وما زال العمل جار على الأربعة الآخرين”.

وأضاف أن طالبي اللجوء اضطروا لاختيار طريق البحر من أجل الوصول إلى أوروبا، بعد أن تقطّعت بهم سبل العيش وأرغموا على ترك ديارهم.

وانتقد صويلو عدم إيفاء دول الاتحاد الأوروبي بوعودها حيال تقديم المساعدة لتركيا من أجل بناء منازل آمنة للنازحين السوريين في إدلب.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق