أخبار تركيا العاجلة

وفاة قيادي بحزب العدالة والتنمية الحاكم اثر اصابته بفيروس كورونا

وفاة قيادي بحزب العدالة والتنمية الحاكم اثر اصابته بفيروس كورونا

كشفت وسائل الإعلام التركية, اليوم الأربعاء, عن وفاة قيادي في حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم, إثر اصابته بفيروس كورونا الجديد.

ووفقاً لما ترجمه “موقع تركيا عاجل”, فقد توفي نائب حزب العدالة والتنمية الحاكم في مدينة أرضروم شرقي تركيا إثر اصابته بفيروس كورونا الجديد.

النائب يدعى إبراهيم أوزدوغان ويبلغ من العمر 64 سنة, حيث أصيب بفيروس كورونا قبل أكثر من 15 يوماً, وبقي في المستشفى بأنقرة لتلقي العلاج إلا أنه توفي اليوم بعد أن سائت حالته الصحية.

والجدير بالذكر هنا أن السيد “إبراهيم أوزدوغان”, هو أب لأربعة أطفال وانتُخب نائباً عن حزب العدالة والتنمية في الانتخابات العامة لعام 2002، وخدم في العديد من اللجان في البرلمان التركي.

عاصفة رملية ستضرب 7 ولايات تركية؟! .. إليكم الحقيقة

انتشر عبر منصات التواصل الاجتماعي في تركيا, خبر يفيد بقرب حصول عاصفة رملية في 7 ولايات تركية.

وفي التفاصيل, ووفقاً لما ترجمه “موقع تركيا عاجل”, فقد انتشر خبر يفيد بقرب حصول عاصفة رملية في 7 ولايات تركية شبيهة بالعاصفة التي ضربت أنقرة قبل أيام.

وحدد الخبر الولايات التي ستضربها العاصفة وهي : “أيدن – مانيسا – أنطاليا – ماردين – سعرت – شرناق – بالق أسير”.

إلا أن مديرية الأرصاد الجوية التركية, أصدرت بياناً بشأن هذا الخبر, مؤكدة أنه خبر كاذب ولا أساس له من الصحة.

حيث قالت المديرية في بيانها : “إن المديرية العامة للأرصاد الجوية لم تطلق أي تحذيرات أو توقعات بوجود عاصفة رملية ستضرب 7ولايات تركية, والأخبار التي تشاع عن هذا لا تعكس الحقيقة”.

يأتي هذا عقب أيام على تشكل عاصفة رملية كبيرة ضربت قضاء “بولاتلي”, التابعة ادارياً للعاصمة التركية أنقرة.

هذا وقال رئيس بلدية بولاتلي مورسل يلدز قايا، في بيان، “غطت سحب الغبار كامل القضاء”. وأوضح أن “فرق الإطفاء أخمدت الحرائق الصغيرة الناجمة عن البرق في بعض الأماكن”.

وأدت العاصفة إلى اصابة 6 أشخاص, وفق بيان لوالي أنقرة, وذلك عبر حسابه الرسمي على تويتر.

مقالات ذات صلة

إغلاق