ضربتهم الصاعقة مباشرة! ثلاث سوريون يفقدون حياتهم بعد محاولتهم الهرب من الصاعقة في بلغاريا

ضربتهم الصاعقة مباشرة! ثلاث سوريون يفقدون حياتهم بعد محاولتهم الهرب من الصاعقة في بلغاريا

قضى 3 سوريين، مساء أمس الثلاثاء، إثر إصابتهم بصاعقة رعدية، في أثناء عاصفة ضربت العاصمة البلغارية صوفيا.

وقالت الإذاعة الوطنية البلغارية (BNR) إن 3 سوريين كانوا يحاولون الاحتماء من المطر تحت شجرة، فارقوا الحياة، من جراء تعرضهم لصاعقة.

وأشارت إلى أن السوريين الثلاثة توفوا في موقع الحادث، وتتراوح أعمارهم بين 20 إلى 30 عاماً، في حين أصيب سوري آخر كان معهم إصابة بليغة ونقل إلى المستشفى.

وكان الأربعة في حديقة صغيرة وسط العاصمة صوفيا، حين تغير الطقس فجأة إلى عاصف، وما إن احتموا بشجرة تقيهم المطر الذي انهمر بغزارة حتى ضربتها واحدة من نحو 800 صاعقة برق تعرضت لها المدينة بأقل من ساعة.

وتسببت العاصفة بانقطاع الكهرباء في أحياء كثيرة بمدينة صوفيا، إضافة إلى إعاقة حركة المرور في المدينة من جراء الأشجار التي اقتلعتها العاصفة.

تابعنا على غوغل نيوز 

في هذه الفترة من العام يصبح من المعتاد سماع صوت الرعد ورؤية خيوط البرق اللامعة وهي تمزق السماء ليلا في أثناء هبوب العواصف الرعدية.

يحدث البرق عند تراكم الشحنات الكهربائية في الغلاف الجوي، ومن أجل موازنة الشحنات المختلفة، يحدث البرق بين غيمتين أو بين السحابة والأرض.

رغم تلك الفوائد فإن الصواعق والعواصف الرعدية بصفة عامة قد تمثل خطراً في كثير من الأحيان على البشر. وتتسبب هذه الظاهرة الطبيعية في مقتل مئات الأشخاص سنوياً عبر العالم إضافة إلى آلاف الجرحى.

ولتحافظ على سلامتك في أثناء العواصف الرعدية، يتعين الابتعاد عن الماء قدر الإمكان لأنه موصل للكهرباء، ولا يجب الوقوف على قمة التلال، وإذا اقترب البرق، حاول أن تجد مأوى في المنزل أو السيارة أو في المنخفض أو تحت بعض الأشجار الصغيرة والأقل طولاً من تلك التي حولها.

كما يتعين الامتناع عن استخدام الهاتف أو أي أدوات كهربائية، والابتعاد عن المعادن (مثل الأنابيب والأسوار وخطوط الغسيل السلكية). وإذا حدث أن لاحظت أن شعرك أصبح واقفاً، فعليك أن تسقط فورا على الأرض وتضم ركبتيك إلى صدرك في وضع يشبه الكرة.

 

زر الذهاب إلى الأعلى