فازت بِـ 2.04 مليار دولار.. سوري يبيع بطاقة اليانصيب الكبرى

فازت بِـ 2.04 مليار دولار.. سوري يبيع بطاقة اليانصيب الكبرى

حصل مهاجر سوري يبلغ من العمر 75 عاماً على مكافأة كبيرة لم تكن بالحسبان بعد أن باع تذكرة الجائزة الكبرى في اليانصيب الأكبر من نوعه في العالم.

وقالت وسائل إعلام أمريكية إن صاحب محطة وقود يبلغ من العمر 75 عاماً حصل على مكافأة قدرها مليون دولار بعد أن فازت التذكرة التي باعها بجائزة اليانصيب التاريخية البالغة 2.04 مليار دولار هذا الأسبوع.

وذكرت صحيفة لوس أنجلوس تايمز أن “جوزيف شهيد” الذي يدير متجر جو في منطقة ألتادينا، كاليفورنيا، تلقّى شيكاً من مسؤولي اليانصيب صباح الثلاثاء خارج محطة الوقود التي يمتلكها.

وأضاف المُسنّ الذي ينحدر من سوريا أنه يخطط لمشاركة المكاسب المفاجئة مع أسرته، بما في ذلك أحفاده الأحد عشر.

انتقل صاحب المتجر إلى الولايات المتحدة من سوريا عام 1980 مع زوجته وطفليه، وفقاً لشبكة CNN.

تابعنا على غوغل نيوز 

ويخطط “شهيد” لمواصلة إدارة مركز خدمة جو، على الرغم من أن ابنه شجّعه على التقاعد بمكافأته، حسبما ذكرت صحيفة لوس أنجلوس تايمز.

وقال نجل شهيد، داني، إن محطة وقود والده باعت تذاكر اليانصيب الفائزة من قبل، لكنها كانت مخصّصة فقط لجوائز بالآلاف.

فيما كتب زوج ابنته الرياضي الشهير في عالم كرة القدم الأمريكية Domata Peko، على الإنستغرام يوم الثلاثاء: “باع والد زوجتي بطاقة اليانصيب PowerBall الرابحة .. مبروك بابا”.

ونظراً لقيمة الجائزة الكبرى علّق مسؤولو اليانصيب لافتة في مركز خدمة جو كُتب عليها: “الملياردير صُنع هنا”.

ولم يتم الإعلان بعد عن هوية الفائز بالجائزة الكبرى البالغة 2 مليار دولار إلا أن القوانين تنص على ضرورة الكشف عن اسمه دون أي تفاصيل إضافية.

وتعمل شركة Powerball في 45 ولاية، وتبلغ تكلفة التذاكر دولاران فقط.

وسيكون رابح الجائزة الكبرى أمام خيارين: الحصول على كامل الجائزة تقسيطاً على مدى 29 عاماً، أو الحصول على أقل من نصفها بقليل في حال أراد الحصول عليها بشكل مباشر.

زر الذهاب إلى الأعلى