أشرف أردوغان على العملية شخصيا! ليلة صاخبة شهدتها مناطق شمال العراق وسوريا ضمن ما سمته وزراة الدفاع التركية وقت الحساب

أشرف أردوغان عليها شخصيا! ليلة صاخبة شهدتها مناطق شمال العراق وسوريا ضمن ما سمته وزراة الدفاع التركية وقت الحساب

بدأت وزراة الدفاع التركية ليلة الأمس ، عملية جوية موسعة ضد مناطق سيطرت تنظيم pkk/ypg في الشمال السوري وكذلك شمال العراق.

ونشرت الرئاسة التركية، الأحد، مشاهد إعطاء الرئيس رجب طيب أردوغان أمر تنفيذ عملية “المخلب – السيف” الجوية ضد أهداف إرهابية شمالي العراق وسوريا بحسب وكالة الأناضول.

وجاء أمر أردوغان خلال رحلة عودته من إندونيسيا إلى البلاد بعد المشاركة في قمة قادة دول مجموعة العشرين يومي 15 و16 نوفمبر/ تشرين الثاني الحالي.

ويظهر في مقطع الفيديو وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، وهو يقدم إحاطة للرئيس أردوغان حول العملية على متن الطائرة.

وبناء على المعلومات التي قدمها الوزير أكار، أعطى أردوغان أمر تنفيذ العملية.

تابعنا على غوغل نيوز 

وفجر الأحد أعلنت وزارة الدفاع التركية شن قواتها عملية “المخلب-السيف” الجوية ضد مواقع للإرهابيين شمالي العراق وسوريا.

وقالت إن العملية تستند إلى المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة الذي ينص على الحق المشروع في الدفاع عن النفس.

وبحسب البيان، تهدف العملية لضمان أمن الحدود ومنع أي هجمات إرهابية تستهدف الشعب التركي والقوات الأمنية واجتثاث الإرهاب من جذوره، عبر تحييد التنظيمات الإرهابية “بي كي كي/كي جي كي/ واي بي جي” وغيرها.

واستهدفت العملية مناطق في شمالي سوريا والعراق يستخدمها الإرهابيون كقواعد لاستهداف تركيا.

ومن جانبه أعلنت الفصائل السورية المقاتلة في الشمال السوري ، أن الجانب التركي لم يفيد بوجود عملية برية لتقتصر الضربات على الأهداف المحددة من الجو.

وتحدثت مصادر من داخل قوات قسد عن وقوع اصابات وخسائر كبيرة جدا في الأرواح، كما ذكرت مصادر محلية أن بعض قوات الأسد في الحسكة تعرضت للقصف أيضا ووقع بين صفوفهم الجديد من الاصابات و الضحايا.

وتأتي هذه العملية بعد تفجير تقسم يوم 13 من الشهر الجاري في مدينة اسطنبول، حيث خلف التقجير 6 قتلى وأكثر من 80 جريح.

وأثناء تنفيذ العملية نشرت وزراة الدفاع التركية، أن وقت الحساب قد حان وسوف يحاسب الأوغادر على غدرهم في إشارة الى تفجير تقسم.

 

زر الذهاب إلى الأعلى