أردوغان: نحن في سوريا لإعادة الحرية لأشقائنا العرب والأكراد

أردوغان: نحن في سوريا لإعادة الحرية لأشقائنا العرب والأكراد

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الإثنين، إن بلاده موجودة في سوريا من أجل إعادة الحرية إلى الأشقاء العرب والأكراد هناك.

وأوضح أردوغان، في خطاب بالعاصمة أنقرة، أن القضية السورية مسألة حرية ووحدة تراب، و ليست مسألة عرب وأكراد وتركمان.

وأضاف أن تركيا تعتبر أمن وسلامة العرب في سوريا قضية تخصها.

وعن التركمان في سوريا، قال: هم إخواننا وأشقاؤنا وسلامتهم واستقرارهم قضيتنا.

أردوغان، أكد أيضا أن تركيا لن تترك أكراد سوريا، تحت رحمة تنظيم “ي ب ك/بي كا كا” الإرهابي.

ولفت إلى أن “السبب الوحيد الذي للظلم الواقع في سوريا، هو تشرذم الشعب السوري، على أسس طائفية وعرقية”.

تابعنا على غوغل نيوز 

وأشار إلى أن هذا التشرذم ينسحب على العراق واليمن، وليبيا والصومال أيضا و”بقية المناطق التي تذرف الدماء”.

وشدد على ضرورة الوقوف على الأسباب الذاتية للبؤس المنتشر في المنطقة، وإلا فلا يمكن تغيير الوضع.

ولفت أردوغان إلى أن تركيا جلبت الآمان لجرابلس وعفرين، من خلال عمليتي “درع الفرات” و”غصن الزيتون”، وأكد عزمها على تطهير سنجار شمالي العراق أيضا من الإرهابيين وجعلها منطقة آمنة.

وأشار إلى أن تركيا تستضيف نحو 4 ملايين سوري، وأن نحو 300 ألف من السوريين عادوا إلى المناطق التي جعلتها تركيا آمنة في بلادهم حتى اليوم.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض