أخبار تركيا

شاهد الرئيس أردوغان يؤدي اليمين الدستوري لولايته الرئاسية الجديدة وسط تذمّر المعارضة

أدى الرئيس أردوغان اليمين الدستوري لولايته الرئاسية الجديدة أمام البرلمان التركي المكون من أعضاء عن الأحزاب الحاكمة والمعارضة.

وخلال دخول الرئيس أردوغان إلى قاعة البرلمان وتسلم التفويض من رئيس البرلمان دولت بهجلي، استُقبل بالتصفيق الحار من قبل أعضاء البرلمان عن الأحزاب التي دعمت أردوغان.

ومن جانب أخر أظهر أعضاء البرلمان عن أحزاب المعارضة، وأبرزهم حزي الشعب الجمهوري، حالة من التذمر وعدم الإحترام عند دخول الرئيس أردوغان.

ورصدت الكاميرات عدم قيام أعضاء البرلمان المعارضيين احتراما لدخول رئيس البلاد، كما أنهم لم يصفقوا للرئيس ومنهم من احتج على تفويض الرئيس أردوغان كرئيس لتركيا.

وبحسب وسائل إعلام تركية محلية، أنه عندما وصل الرئيس أردوغان امتنع نواب حزب الشعب الجمهوري وحزب الشعوب الديمقراطي عن الوقوف، بينما وقف نواب الحزب الجيد لكنهم لم يصفقوا.

ومن جانب أخر أدى الرئيس أردوغان اليمين الدستوري أمام أعضاء البرلمان والمسؤولون قائلا:

“بصفتي رئيسًا للجمهورية، أقسم بشرفي وعِرضي أمام التاريخ والشعب التركي العظيم أن أحافظ على وجود الدولة واستقلالها، وعلى وحدة الشعب، وعلى سيادة الشعب المطلقة بلا قيد أو شرط؛ وأن أبقى وفيًّا لسيادة الدستور القانونية، وللديمقراطية، ولمبادئ وثورات أتاتورك، ولمبدأ علمانية الدولة؛ وألا أحيد عن مبدأ خدمة الشعب وطمأنينته، وحماية حقوق الإنسان التي لا تتجزأ ضمن إطار التضامن المجتمعي والعدالة، وأن أرعى مكانة الجمهورية التركية وشرفها، وأن أؤدي الوظيفة التي انتُخِبت لها بحياد وبكل ما أوتيت من قوة”…

 

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن تصفح الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض