منوعات

في دولة عربية.. اكتشاف معدنين لم يسبق لهما مثيل على الأرض داخل صخرة

في دولة عربية.. اكتشاف معدنين لم يسبق لهما مثيل على الأرض داخل صخرة
في حادث نادر، تم اكتشاف معدنين جديدين داخل نيزك ضخم هوط على الأرض في الصومال. تم تسمية هذين المعدنين الجديدين باسم “إلاليت” تيمنًا بالنيزك “إل علي”، بالإضافة إلى “إلكينستانتونيت” وذلك نسبة للمدير الإداري لمبادرة جامعة ولاية أريزونا بين الكواكب ومحقق رئيسي في مهمة ناسا القادمة والذي يدعى ليندي إلكينز تانتون.
تم اكتشاف المعادن الجديدة داخل نيزك “إل علي” الذي سقط في عام 2020، حيث بلغ وزنه 16.5 طن.
وأوضح الأستاذ كريس هيرد، الذي يعمل في قسم علوم الأرض والغلاف الجوي في جامعة ألبرتا، أن اكتشاف هذه المعادن الجديدة يشير إلى تباين كبير في الظروف الجيولوجية وكيمياء الصخور مما تم اكتشافه سابقًا، مما يجعل هذا النيزك محط اهتمام كبير.
يعتبر النيزك من نوع IAB المعقد، ويتألف من الحديد النيزكي المرقط بقطع صغيرة من السيليكات.
خلال التحقيقات الجارية في هذا النيزك، لفتت التفاصيل المعدنية الجديدة انتباه العلماء، ومن خلال مقارنتها بنماذج معدنية تم تصنيعها سابقًا في المختبر، تم التعرف عليها بسرعة كأمثلة جديدة تمامًا في الطبيعة.
الفريق البحثي يعمل حاليًا على إجراء مزيد من التحقيقات لفهم الظروف التي أدت إلى تكوين هذا الكويكب الأصلي. وهم أيضًا يدرسون تطبيقات علوم المواد لهذه المعادن الجديدة.
ومع ذلك، هناك مخاوف من أن النيزك قد تم نقله إلى الصين بحثًا عن مشترٍ محتمل، وهذا قد يؤثر سلبًا على جهود العلماء في استكشاف هذا الجسم الفضائي والبحث فيه.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن تصفح الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض