منوعات

رش الملح على الطعام يزيد من خطر الإصابة بالسكري

رش الملح على الطعام يزيد من خطر الإصابة بالسكري

تشير دراسة جديدة إلى أن إضافة الملح إلى وجبات الطعام يزيد من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

ووفقاً لما ترجمه “موقع تركيا عاجل”، ومن المعروف منذ زمن طويل أن الأنظمة الغذائية المالحة ترفع ضغط الدم وتضر بالقلب، لكن هذه الدراسة هي الأولى التي تظهر ارتباطها بمرض السكري.

قام العلماء بفحص بيانات 400 ألف شخص بالغ في البنك الحيوي في المملكة المتحدة، والذين تم استجوابهم حول تناولهم للملح وعدد المرات التي يقومون فيها بتتبيل وجباتهم بالملح على المائدة.

وعلى مدى فترة متابعة مدتها عشر سنوات، أصيب 13000 من المشاركين بمرض السكري من النوع الثاني. وبالمقارنة مع أولئك الذين لم يستخدموا الملح مطلقًا أو نادرًا ما يستخدمونه، فإن الأشخاص الذين أضافوا الملح إلى كل وجبة كانوا أكثر عرضة بنسبة 39% للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

وفي الوقت نفسه، كان الخطر أعلى بنسبة 13% و20% لدى أولئك الذين يضيفون الملح “أحياناً” أو “عادة” على التوالي.

وقال لو تشي أستاذ علم الأوبئة بجامعة تولين والمؤلف الرئيسي للدراسة “نحن نعلم بالفعل أن الحد من الملح يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وارتفاع ضغط الدم، ولكن هذه الدراسة تظهر لأول مرة أن إزالة الملح من المائدة مفيد”.

وقال الباحثون إن الملح يشجع الناس على تناول كميات أكبر من الطعام، مما يزيد من فرص الإصابة بعوامل خطر أخرى لمرض السكري، مثل السمنة والالتهابات.

وخلصت إلى أن استراتيجيات تقليل تناول الملح، مثل استخدام الأعشاب والتوابل بدلا من ذلك، يمكن أن تساعد في مكافحة مرض السكري من النوع 2، الذي يؤثر على حوالي 5 ملايين شخص في المملكة المتحدة.

تناول الكثير من الملح يمكن أن يسبب ارتفاع ضغط الدم، مما يزيد من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية. توصي خدمة الصحة الوطنية في المملكة المتحدة (NHS) بأن لا يستهلك البالغون أكثر من 6 جرام (1.5 ملعقة صغيرة) من الملح يوميًا.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن تصفح الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض