أخبار تركياأخبار تركيا الاقتصادية

تركيا.. تصريح لمسؤول في الحزب الحاكم عن الحد الأدنى للأجور 2024

تركيا.. تصريح لمسؤول في الحزب الحاكم عن الحد الأدنى للأجور 2024

أكد محمد إمين أقباش أوغلو، نائب رئيس رئيس الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية، أنه سيتم رؤية نتائج تزايد قوة الشراء لجميع العمال دون التأثير بواسطة التضخم خلال شهر ديسمبر.

في مؤتمر صحفي عُقد في البرلمان، قام أقباش أوغلو بتقييم الأوضاع الراهنة والرد على الأسئلة المتعلقة.

فيما يتعلق بلقاء رئيس حزب الخير، مرال أقشنر، مع رئيس حزب الشعب الجمهوري، أوزغور أوزيل، قال أقباش أوغلو: “شهدنا محاولات لإحياء مجموعة الستة مرة أخرى. في هذا السياق، يأتي النظر إلى الماضي مع الالتزام بتقديم الحقائق والآراء الصحيحة للرأي العام، وهو يفترض فهم مستقبل الفترات. إن الحديث عن مسرحية تمثيلية لا مفر منه”.

وأضاف أقباش أوغلو قائلاً: “الآن نحن على وشك تقديم النسخة الجديدة من هذه المسرحية. مع تغيير زعماء حزب الشعب الجمهوري، لم تتغير الأفكار. شهدنا دائمًا احتيالًا وتضليلًا من جهات مختلفة لخداع وخداع الناس بمقاربات سياسية مختلفة وكلمات مختلفة ولكن بجوهر لا يتغير. نحن شهدنا ونشهد على استمرار محاولاتهم لخداع الناس ولن ينجحوا أبدًا في ذلك”.

وأضاف أقباش أوغلو: “اليوم، تم إعداد النسخة الجديدة لنقدمها على المسرح. في حزب الشعب الجمهوري، حتى مع تغيير رؤسائهم، لا تتغير الأفكار. لقد شهدنا دائمًا محاولات لخداع الناس باستخدام مقاربات سياسية مختلفة ولكن بجوهر لا يتغير. نحن اليوم نشهد على استمرار محاولاتهم لخداع الناس، ولكن لن ينجحوا أبدًا في ذلك”.

وعندما تم سؤاله حول بدء محادثات زيادة الحد الأدنى للأجور في تركيا 2024، أوضح أقباش أوغلو أن القرار سيتم بناءً على نتائج الاجتماعات.

وأوضح أقباش أوغلو قائلاً: “حتى الآن، لم نقم أبدًا بتضييق عمالنا وموظفينا ومتقاعدينا بواسطة التضخم، ولن نفعل ذلك أبدًا. ستستمر منهجيتنا في رفع مستوى المعيشة لجميع العاملين، وجميع قطاعات المجتمع، والمتقاعدين، والفلاحين، والتجار، حيث سيظل توجهنا نحو زيادة القدرة الشرائية مستمرًا. سنرى نتائج زيادة القدرة الشرائية لجميع إخواننا العمال خلال شهر ديسمبر بدون تأثير من التضخم. وسوف نقوم، بناءً على نسب التضخم التي ستُعلن في بداية يناير 2024، بمشاركة الرأي العام بتعديل سيضيف زيادة في مستوى المعيشة والقدرة الشرائية لجميع موظفينا ومتقاعدينا، مما سيُضفي الفرح على وجوههم.”

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن تصفح الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض