أخبار تركياأخبار تركيا السياسية

المعارضة التركية تهاجم الحكومة بورقة “خصوبة النساء السوريات”

المعارضة التركية تهاجم الحكومة بورقة “خصوبة النساء السوريات”

في خطوة مثيرة للجدل، اتهم دورسون أتاش، عضو البرلمان التركي من حزب الجيد (İYİ Parti) في قيصري، حكومة حزب العدالة والتنمية بتحويل تركيا إلى دولة اللاجئين نتيجة لسياستها الخارجية الخاطئة. وفي خطابه أدلى بتحت قبة البرلمان، حذر أتاش من “معدلات الخصوبة المرتفعة” لدى السوريات واتهم الحكومة بالخيانة تجاه الشعب التركي.

أكد أتاش أن تركيا أصبحت الدولة التي تستضيف أكبر عدد من اللاجئين في العالم نتيجة للسياسة الخارجية الخاطئة لحكومة حزب العدالة والتنمية. وأوضح أن نصف السوريين الذين هاجروا خارج بلادهم وجدوا مأوى في تركيا، وأن أكثر من 250 ألف سوري حصلوا على الجنسية التركية.

مع التركيز على الأعباء الاقتصادية والأمنية التي فرضتها اللاجئين على تركيا، أشار أتاش إلى أن تكلفة الإنفاق على السوريين بلغت 185 مليار دولار. وفيما يتعلق بالبطالة الحادة التي يواجهها الشباب التركي، اتهم الحكومة بتقديم المساعدات للسوريين على حساب مصالح المواطنين التركيين.

ومن بين الجوانب البارزة لانتقادات أتاش كان التركيز على معدلات الخصوبة، حيث أظهر أن معدل الخصوبة للنساء السوريات في تركيا يبلغ 5.3، مقابل 1.62 لدى النساء التركيات. حذر أتاش من أن عدم اتخاذ تدابير سيؤدي إلى تغيير هيكلية السكان في تركيا بشكل لا يمكن تعويضه، مما يشكل تهديدًا للهوية التركية.

ختم أتاش خطابه بنداء إلى الحكومة للتخلي عن السياسة الحالية وبدء عملية إعادة اللاجئين، محذرًا من أن عدم القيام بذلك سيكون “خيانة ضد الشعب التركي”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن تصفح الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض