أخبار تركيا

احباط محاولة تهريب نصف مليون حبة مخدرات من تركيا إلى سوريا (صور)

احباط محاولة تهريب نصف مليون حبة مخدرات من تركيا إلى سوريا

وبحسب ما ترجمه موقع “الجسر تورك” نقلاً عن وكالة الأناضول، كشفت تحريات شعبة مكافحة المخدرات التابعة لمديرية أمن ولاية هاتاي (جنوب) عن عقد مجموعة أشخاص عزمهم على نقل كمية كبيرة من الحبوب المخدرة من ولاية كليس إلى هاتاي.

وأوقفت الأجهزة الأمنية سيارة المشتبه بهم عند مدخل مقاطعة أنطاكيا، واعتقلت ثلاثة سوريين كانوا على متنها، إضافة إلى مواطنين تركيّين.

وعثر عناصر الأمن لدى تفتيشهم للسيارة على 492 ألف حبّة كبتاجون مخدرة موضوعة داخل أكياس.

هذا وعُلم بأن الموقوفين كانوا في طريقهم لإدخال الحبوب المخدرة إلى سوريا.

 

اقرأ أيضاً: هام لوحات اعلانية ضد السوريين في منطقة فاتح باسطنبول .. ما الذي يجري؟

تركيا عاجل/ خاص
هام لوحات اعلانية ضد السوريين في منطقة فاتح باسطنبول .. ما الذي يجري؟

انتشرت صباح اليوم, الخميس, لوحات اعلانية, تعود لحزب الخير المعارض, في مقاطعة الفاتح في مدينة اسطنبول التركية, تحمل عبارات محرضة ضد السوريين.

وعن التفاصيل, تناقلت وسائل اعلام تركية, وبحسب مارصدته “تركيا عاجل”, صوراً لـ لوحات اعلانية تعود لحزب الخير المعارض, منتشرة في شوارع مقاطعة الفاتح في مدينة اسطنبول, تحمل عبارة محرضة ضد السوريين هناك.

وكان نص العبارة “لن نسلم الفاتح للسوريين”جاءت في إشارة إلى انتشار السوريين في المقاطعة (الفاتح) بأعداد كبيرة.

وأكدت المصادر أن مرشحة حزب الخير المعارض “إيلاي أكسوي” لرئاسة بلدية الفاتح, لجأت لاستغلال قضية اللاجئين السوريين وانتشارهم الكبير في المقاطعة, للترويج لحملتها الانتخابية.

قد يهمك: هام تصريح لمسؤول تركي حول تجنيس السوريين … تعرف على التفاصيل

اللوحات الإعلانية, أثارت غضب وسائل الاعلام التركية ورواد مواقع التواصل الاجتماعي معتبرين هذا الفعل بمثابة تمييز عرقي واشعال نار الفتنة بين الأتراك والسوريين.

هذا وتستخدم الأحزاب المعارضة التركية, السوريين كـورقة رابحة في يدها, تهيج الرأي العام بها ضد حزب العدالة والتنمية الحاكم, وتختلق قصص لا علاقة لها بالواقع وتنسبها للسوريين وفق مايرى محللون سياسيون.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن تصفح الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض