مع احتدام المعارك في ريف حماة “هيئة تحرير الشام” تتخذر إجراءات جديدة

مع احتدام المعارك في ريف حماة “هيئة تحرير الشام” تتخذر إجراءات جديدة

أصدر الجناح العسكري في “هيئة تحرير الشام”، ثلاثة تعاميم إدارية داخلية، بشأن معارك ريف حماة الشمالي، وذلك عقب اجتماع قادة الفصائل العسكرية بالشمال السوري.

ونصَّ التعميم الأول، على تعيين “(دبلوح) التابع لأبو عبدو كاف مسؤول الـ(م.د) في فيلق الشام مسؤولًا عن قواعد وطواقم الـ(م.د) في الهيئة”.

وجاء التعميم الثاني بتعيين “أبو هاشم 130 من جيش الأحرار مسؤولًا عن فوج المدفعية في الهيئة”، فيما تم تعيين “أبو يوسف حماة مسؤولًا عن المصفحات والمدرعات”.

وكان الشمال السوري، شهد أول أمس عقد اجتماع موسع ضم “القائد العام لهيئة تحرير الشام، أبو محمد الجولاني، وقائد حركة أحرار الشام، جابر علي باشا، وقائد جيش العزة، جميل الصالح، وقائد صقور الشام، أبو عيسى الشيخ”.

وأوضح مصدر مطلع، لـ”الدرر الشامية”، أن “الاجتماع جاء “للتباحث حول ترتيب وتنسيق العمل العسكري بشكلٍ أفضل، بما يخص الدفاع والهجوم وتوزيع المحاور”.

تابعنا على غوغل نيوز 

وأكد أنه “تم تشكيل غرفة عمليات حقيقية ولكن لن يعلن عنها في الوقت الحالي” مؤكدًا أن التنسيق بين الفصائل العسكرية على أعلى مستوى لصد الحملة العسكرية على الشّمال المحرّر.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض