أخبار تركيا

تصريحات جديدة لوزير الداخلية التركي بشأن السوريين في اسطنبول

تصريحات جديدة لوزير الداخلية التركي بشأن السوريين في اسطنبول

قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو إن حكومة بلاده اتخذت خطوات جدية في إطار محاربة الهجرة غير الشرعية، لافتاً الانتباه إلى مغادرة 35 ألف سوري غير مسجل في إسطنبول المدينة استناداً إلى المهلة الممنوحة للمخالفين منهم.

جاء ذلك في كلمة ألقاها الوزير التركي أمام عدد من الأكاديميين وبحضور والي إسطنبول “علي يرلي قايا” في جامعة بهشة شهير.

وقال صويلو، إن الإجراءات التي اتخذوها مؤخراً أثمرت عن استخراج 7 آلاف و 500 عامل أجنبي في إسطنبول تصاريح رسمية للعمل “إذن عمل” خلال شهري تموز / يوليو وآب / أغسطس، مشيراً إلى أنها دلالة واضحة على فعالية تلك الإجراءات.

وأضاف أن 9 آلاف عائلة سورية غير مسجلة في إسطنبول “ما يعادل 35 ألف فرد” غادرت المدينة مؤخراً، لافتاً الانتباه إلى تعاملهم مع السوريين المخالفين بمرونة، والسماح لهم بالذهاب إلى الولايات التي يرغبون دون إجبارهم على العودة إلى الولايات المسجلين فيها.

وتابع مشيراً إلى استعداد 16 ألف عائلة سورية أخرى “ما يعادل 65 ألف فرد” لمغادرة إسطنبول أيضاً.

وأضاف صويلو قائلاً: “بهذا الشكل أثمرت الخطوات التي اتخذناها عن مغادرة 100 ألف سوري مدينة إسطنبول إلى ولايات أخرى”.

وكانت قد أمهلت ولاية إسطنبول السوريين المخالفين بتواجدهم في المدينة حتى 20 آب / أغسطس للعودة إلى الولايات المسجلين فيها، قبل أن يعلن وزير الداخلية التركي تمديدَ المهلة الممنوحة حتى 30 تشرين الأول / أكتوبر القادم من هذا العام.

ولفت صويلو الانتباه في مناسبات مختلفة إلى تساهلهم مع السوريين المخالفين من خلال السماح لهم بالذهاب إلى الولايات التي يرغبون، دون أن تُعلن تلك التسهيلات بشكل رسمي في البيانات التي أصدرتها الجهات المعنية.

الجسر تورك

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن تصفح الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض