أخبار العالم

العثور على أنفاق جديدة في مدينة تل ابيض في الشمال السوري

عثرت العناصر المشاركة في عملية “نبع السلام”، على نفقين حفرهما إرهابيو تنظيم “ي ب ك/ بي كا كا” في مدينة تل أبيض بمحافظة الرقة شمالي سوريا، بعد تطهيرها منهم.

النفقين حفرهما الإرهابيون من أجل استخدامهما في عمليات الاختباء والتسلل وشن هجمات مباغتة ضد العناصر المشاركة في أي عملية عسكرية تركية في المنطقة.

وأحد النفيق يبلغ طوله 2 كم، وبارتفاع متر و70 سم، وبعرض ما بين متر ونصف المتر، ومدعّم بالأسمنت، وممتد حتى الحدود التركية، ومدخله من أحد مساجد المنطقة.

وحصلت الأناضول على مقطع فيديو للنفق، يظهر وجود مواد غذائية داخله، فضلًا عن معدات تجهيز ألغام.

أمّا النفق الثاني فيبلغ طوله 2 كم ايضا، ويقع في منطقة “معبد” بتل أبيض.

وفي 10 أكتوبر/ تشرين الأول الحالي، كشف الجيشان التركي، والوطني السوري، عن نفق في قرية “كشتو التحتاني” بريف رأس العين بريف الحسكة، بعد تطهيرها من الإرهابيين، ضمن عملية “نبع السلام”.

والخميس، توصلت أنقرة وواشنطن إلى اتفاق لتعليق العملية العسكرية، يقضي بأن تكون المنطقة الآمنة في الشمال السوري تحت سيطرة الجيش التركي، وانسحاب العناصر الإرهابية من المنطقة، ورفع العقوبات عن أنقرة.

وفي 9 أكتوبر/ تشرين أول الجاري، أطلق الجيش التركي، بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية “نبع السلام” في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من إرهابيي “ي ب ك/ بي كا كا” و”داعش”، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وتهدف العملية العسكرية إلى القضاء على “الممر الإرهابي”، الذي تُبذل جهود لإنشائه على الحدود الجنوبية لتركيا، وإلى إحلال السلام والاستقرار في المنطقة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن تصفح الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض