أخبار تركيا

أم وابنتها تجربان الألبسة ومن ثم تسرقانها في زونجولداك شمالي تركيا (شاهد بالفيديو)

أم وابنتها تجربان الألبسة ومن ثم تسرقانها في زونجولداك شمالي تركيا (شاهد بالفيديو)

تناقلت وسائل الإعلام التركية, اليوم الأحد, تفاصيل حـ.ـادثة سرقة في ولاية

زونجولداك شمالي تركيا, لأم وابنتها تجربان الألبسة ومن ثم تسرقانها.

 

وقالت وسائل الإعلام التركية عن الحـ.ـادثة بحسب ماترجمه “موقع تركيا عاجل“, أن تفاصيلها

وقعت في ساعات الظهيرة من يوم أمس في منطقة “Ereğli” التابعة لمركز ولاية “زونجولداك” شمالي تركيا.

 

حيث دخلت امرأة (51 عاماً) مع ابنتها (31 عاماً) متجراً لبيع الألبسة في حي “Erdemir” ليبدأ بالنظر إلى الألبسة ومحاولة تجربتها.

وفي أثناء ذلك قمن بكـ.ـسر أقفال الإنذار المثبت في كل قطعة من الألبسة ووضعن

11 قطعة من الألبسة في كيس وعربة أطفال كانوا معهن, ومن ثم لذن بالفرار من المتجر.

 

الأم وابنتها لم يكتفين بهذا القدر فحسب بل دخلن متجراً آخر للألبسة بنفس

الشارع الذي يتواجد فيه المتجر الأول, وقمن بسرقته بذات الطريقة.

 

وذكرت المصادر أن العاملين في المتجر الثاني انتابتهم الريبة حول الأم وابنتها بعد خروجهما

من المتجر وبدؤوا بالنظر إلى تسجيلات كمرات المراقبة في المتجر.

 

وتبين لهم أنهن قمن بسرقة 9 قطع من الألبسة بعد كـ.ـسر أقفال الحماية الخاص بكل

قطعة من الألبسة, وبناءاً عليه أخبروا الشـ.ـرطة التركية بالحـ.ـادثة.

 

الشـ.ـرطة التركية وبعد التدقيق في مشاهد كمرات المراقبة تمكنت

من تحديد هوية الأم وابنتها وتم تنفيذ عمـ.ـلية أمنـ.ـية طالت منزلهن واعتقلت الشـ.ـرطة على إثرها الأم وابنتها.

 

إلا أن المحكمة التركية أطلقت سراح الأم وابنتها بعد ساعات على اعتقــالهن بشروط حددتها المحكمة.

 

 

إقرأ أيضاُ: حالة طلاق في ديار بكر تخلف أكثر من 10 جـ.ـرحى فما الذي جرى؟! إليكم التفاصيل

نشب شـ.ـجار كبير بين عائلتين في ولاية ديار بكر جنوبي تركيا, اليوم الأحد, على خلفية حالة طلاق لزوجين, خلّف أكثر من 10 جـ.ـرحى.

قالت وسائل الإعلام التركية, وبحسب ماترجمه “موقع تركيا عاجل“, أن شـ.ـجار نشب بين عائلتين في حي “kırsal Pirinçlik” بولاية دياربكر جنوبي تركيا على خلفية حالة طلاق وقعت بينهما.

وبدأت أحداثه بنقاش حـ.ـاد بين العائلتين على خلفية الطلاق الذي حصل, ليتطور النقـ.ـاش إلى شـ.ـجار استخدم فيه العصـ.ـي والحـ.ـجارة وبندقـ.ـيات الصـ.ـيد.

الشـ.ـجار استمر فترة من الزمن قبل أن تتدخل السـ.ـلطات وتفصل بين الطرفين, ونتج عنه اصـ.ـابة 12 شخصاً إثنان منهم بحالة خطرة.

هذا وبدأت السـ.ـلطات بتحـ.ـقيقات واسعة في الحـ.ـادثة وقامت باعتـ.ـقال عدد من الأشخاص لضلوعهم بها.

\

 

المصدر: في تحرير موقع تركيا عاجل

 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن تصفح الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض