أخبار العالم

فرار مسؤول كبير في بي ي د ومعه آلاف الدولارات

فرار مسؤول كبير في بي ي د ومعه آلاف الدولارات

فر نائب رئيس ما تعرف باسم دائرة الطاقة والاتصالات التابعة لواجهة ميليشيا حزب الاتحاد الديمقراطي

“ب ي د” بالرقة، المعروفة باسم “مجلس الرقة المدني”، أمس الجمعة، بعد سرقة مبلغ مالي كبير إلى شمال العراق.

وقال مراسل الخابور في الرقة، إن المدعو سربست نائب رئيس مديرية الطاقة والاتصالات بمجلس “ب ي د”

المدني بالرقة، هرب من المدنية بعد سرقة مبلغ 354 ألف دولار أمريكي.

وأشار المراسل إلى أن المبلغ هو عبارة عن كل الأموال ا في خزينة مجلس “ب ي د” المدني، والمودعة بالمجلس

بهدف تصليح خطوط التوتر العالي لايصال الكهرباء الى المدينة.

ولفت أن المدعو “سربست” مدعو من القيادي في ميليشيا “ب ي د” المعروف باسم “لقمان ساحة”، والأخير كان

رفض عدد كبير من الشكاوي المقدمة من الأهالي على الأول.

مشيرا إلى أن “سربست” كان فرض إتاوات على المنظمات التي تحاول العمل في إصلاح كابلات وأبراج التوتر العالي،

إذ يفرض عليها 25% من قيمة العقود التي تقدمها إلى مجلس “ب ي د” بالرقة.

ويتشارك معه المدعو “شيركو” وهو أحد موظفي المجلس، و”حسن زهاد” المتحدث الرسمي باسم المجلس.

يشار إلى أنها ليست المرة الأولى التي يفر فيها مسؤول من “ب ي د” أو واجهاته المدنية، بعد سرقة مبالغ مالية كبيرة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن تصفح الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض