أخبار العالم

بوتن يلتقي بشار الأسد قبل يوم واحد من لقائه لأردوغان فما رسالته من هذا؟

التقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الثلاثاء، رئيس النظام السوري، بشار الأسد قبل يوم من لقائه لأردوغان غدا.

ويرى مراقبون، ان لقاء بوتين لبشار الأسد اليوم، يحوي رسالة يريد بوتن ان تصل لأردوغان والعالم.

ووصل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الثلاثاء، إلى العاصمة السورية دمشق، في زيارة مفاجئة، وسط استنفار أمني غير مسبوق، وتحليق مكثف للطيران في سماء العاصمة.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، إنّ بوتين التقى رأس النظام السوري بشار الأسد في مقر القوات الروسية بدمشق.

وذكر أن اللقاء ناقشا “استعادة كيان الدولة وسلامة الأراضي في سوريا”.
وذكرت صفحة الرئاسة للنظام السوري إن بوتين والأسد “استمعا إلى عرض عسكري من قبل قائد القوات الروسية العاملة في سوريا”، وذكرت أن بوتين “قدم التهاني والتبريكات للقوات الروسية العاملة في سورية بمناسبة عيد الميلاد المجيد” حسب التوقيت الشرقي المعتمد في روسيا.

وذكرت وسائل اعلام روسية أن الأسد تجول في شوارع دمشق وسوف يطلع على عدة مناطق.

وتأتي زيارة بوتين المفاجئة، وغير المعلنة، إلى دمشق عشية قمة تجمعه بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان لبحث عدة قضايا إقليمية ودولية على رأسها الملف السوري.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن تصفح الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض