الكورونا يقضي على مسؤول إيراني (صورة)

الكورونا يقضي على مسؤول إيراني

قالت وسائل إعلام إيرانية، مساء اليوم الخميس، إن حسین شيخ الإسلام، المستشار السابق لوزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، قد فارق الحياة بعد إصابته بفيروس كورونا.

ويعد حسين شيخ الإسلام الذي ولد في أصفهان عام 1952، سياسيا بارزا، حيث كان عضوا في البرلمان الإسلامي السابع في إيران، كما شغل منصب سفير إيران لدى سوريا، بالإضافة إلى أنه كان يشغل مؤخرا نائب رئيس مجمع تقريب المذاهب الإسلامية للشؤون الدولية.

جدير بالذكر أن حسين شيخ الإسلام کان من بين الطلبة الذين اقتحموا السفارة الأمريكية في طهران عام 1979.

إلى ذلك، أعلن رئيس مركز العلاقات العامة والإعلام بوزارة الصحة الإيراني، كيانوش جهانبور، عن ارتفاع عدد وفيات فيروس كورونا في البلاد إلى 107 أشخاص والمصابين 3513، مشيرا إلى أن عدد الذين تماثلوا للشفاء بلغ 739 شخصا.

وقال جهانبور “من بين الحالات التي تم فحصها خلال الساعات الـ24 الماضية، تم تشخيص 591 إصابة جديدة”.

تابعنا على غوغل نيوز 

وأشار رئيس مركز العلاقات العامة والإعلام بالوزارة إلى زيادة في عدد مختبرات تشخيص فيروس كورونا، حيث بلغ عددها 25 مختبرا، داعيا المواطنين لملازمة المنازل لخفض الإصابات بالفيروس، الذي تم السيطرة عليه إلى حد ما، بحسبما جاء على لسانه.

 

زر الذهاب إلى الأعلى