أخبار العالم

موقع روسي: قوات تابعة لخليفة حفتر تصل إلى سوريا .. وتحالف جديد بين حفتر ونظام الأسد

موقع روسي: قوات تابعة لخليفة حفتر تصل إلى سوريا .. وتحالف جديد بين حفتر ونظام الأسد

أكدت مصادر روسية وصول عدد من عناصر تابعين لقوات العقيد الليبي المتقاعد”خليفة حفتر” إلى سوريا، بهـ ـدف التدرب والتعلم على قيادة الطائرات المروحية.

وقال موقع “نيوز ري” الروسي: إن العناصر التابعين لميليشـ ـيات”حفتر“، والذين وصلوا إلى سوريا سيتم تدريبهم على قيادة الطائرات المروحية من طراز “مي- 25”.
وأكد الموقع الروسي، أن قوات حفتر تخطط إلى زيادة عدد الطائرات لديها، والبالغ حالياً 4 طائرات فقط.

وبيين الموقع أن التدريبات تجري في مطار “الضمير” العسكري الواقع في القلمون الشرقي بريف دمشق.

ووصف الموقع، الأمر بغير المفاجئ خاصة بعد أن أرسل نظام الأسد قوات موالية له للقـ ـتـ ـال إلى جانب قوات “حفتر” في ليبيا، مستدلاً على هذه المعلومة بـ”مواقع سورية معارضة”.

ويذكر أن عدة مصادر أوربية أكدت في تقارير لها وجود تحالف بين نظام الأسد و”حفتر”، فيما أكدت حكومة “الوفاق” الليبية المعترف بها دولياً أن شركة “أجنحة الشام” المرتبطة بنظام الأسد سيَّرت مؤخراً عدة رحلات إلى مدينة بنغازي.

وحملت الرحلات المسيرة مرتزقة روساً وإيرانيين للـقـ ـتـ ـال إلى جانب قوات “خليفة حفتر“.

ولفتت إلى أن عدداً من الرحلات إلى “بنغازي” حملت مقـ ـاتلين وخبراء تربطهم صلات بمرتزقة “فاغنر” الروس وبعناصر “حزب الله” اللبناني والحرس الثوري الإيراني.

وتحالف جديد بين حفتر ونظام الأسد/  محور جديد

وفي سياق متصل نشرت صحيفة “لوموند الفرنسية“، تقريراً يتحدث عن تشكيل محور جديد يجمع بين رأس النظام السوري بشار الأسد وخليفة حفتر.

وجاء في التقرير؛ نقلاً عن مصادر عسكرية إن مرتزقة تابعين لنظام الأسد، وصلوا مؤخرا إلى ليبيا، من أجل الالتحاق بصفوف مليشـ ـيات خليفة حفتر ضد حكومة الوفاق الليبية المعترف بها دولياً.

وأشار التقرير إلى أن حفتر يحظى بدعم مجموعة من الدول العربية، التي باتت مؤخراً تدعم نظام الأسد بعد أن كانت تدعم معارضيه في بدايات الثورة السورية.

وصرح المتحدث باسم رئاسة الأركان الليبية التابعة لحكومة الوفاق، العميد “محمد قنونو” بأن الدول التي أطلق عليها اسم “محور الشر” والتي تدعم حفتر في ليبيا هي نفسها الـ ـداعمة لنظام الأسد في سوريا.

وأضاف العميد، أنه من الطبيعي وجود تنسيق بين نظام الأسد وقوات حفتر.

يذكر أن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” قد وجه اللوم لموسكو بسبب وجود آلاف الروس من شركة فاغنر الروسية في صفوف حفتر للقتـ ـال ضد حكومة الوفاق.

والجدير بالذكر أن الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” صرح في يناير الماضي، عن وجود مرتزقة تم نقلهم من سوريا للقـ ـتال في ليبيا بينهم مواطنين روس.

 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن تصفح الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض