أخبار تركيا العاجلة

بيان هام من ولاية هاتاي بعد حادثة الاعتداء الاستفزازي على شباب سوريين في الولاية / فيديو

أعلنت ولاية هاتاي في بيان لها عن بدء التحقيق في جريمة الاعتداء على شباب سوريين في منطقة كيركخان بالولاية.

وذكرت صحيفة “حرييت” أن الحادث وقع مساء الأحد الماضي عند حوالي الساعة 21.00، حيث تعرض خمسة شباب سوريين للضرب تتراوح أعمارهم من 18-22 عاماً على يد ٨ مواطنين أتراك تتراوح أعمارهم بين 22 الى 25 عاماً، لسبب غير معروف.

وبحسب الرواية المتداولة على وسائل التواصل الاجتماعي، أنه استطاع 3 من الشبان السوريين الفرار من المكان فيما لم يتمكن الآخران “مفوض الإبراهيم – أنس حساني” من الهروب .

ووجه المهاجمون لكلمات إلى السوريين قائلين ” إما أن تعودوا إلى وطنكم أو سنقتلكم ” .

وكاد الطالب “مفوض” أن يفقد حياته بين أيديهم لولا تدخل مرأة تركية، كانت متواجدة وقت الحادثة. 

بينما عاد الطالب “أنس” لمكان الحادثة من أجل مساندة صديقه، فاجتمعوا عليه و انهالوا عليه بالضرب المبرح حيث فقد وعيه.

تابعنا على أخبار غوغل نيوز 

حضرت الشرطة الى المكان بعد اشعار من المواطنين وقامت فرق الاسعاف بنقلهم إلى مشفى كركخان وتم إجراء الفحوصات اللازمة، حيث كشفت الفحوصات بتعرض “مفوض” لرضوض قوية في مختلف أنحاء الجسم بينما “أنس” فقد تعرض لنزيف داخلي في منطقة الدماغ وكسر في منطقة الجمجمة.

وبعد وصول خبر الحادثة الى الإعلام قررت الولاية التحقيق في الحادث والبحث عن الفاعلين، خاصة بعد نشر صور وفيديوهات للشباب السوريين عبر وسائل التواصل الاجتماعي، حيث صدر بيان عن الولاية بالحادثة وبدأت الشرطة عمليات البحث عن الفاعلين الهاربيين.

وجاء في البيان الصادر عن الولاية : ” لقد احتضنا اخواننا السوريين منذ البداية، ولا يمكن لدولتنا أن تغمض عينها عن أي حدث استفزازي، وسنواصل العمل من أجل مكافحة العنف والعنصرية”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض