أخبار تركيا

مشهد لثواني تسبب في طرد شرطيين وتدخل والي إسطنبول

مشهد لثواني تسبب في طرد شرطيين وتدخل والي إسطنبول

قالت وسائل الإعلام التركية, اليوم الخميس, أن مشهداً لبضع ثواني تسبب بطرد عنصرين من الشرطة, وتدخل لوالي إسطنبول.

وفي التفاصيل, وبحسب ماترجمه “موقع تركيا عاجل”, فقد وقعت الحادثة, في منطقة “أداكوي” في إسطنبول, أمس الأربعاء.

حيث كانت امرأة تسير في الشارع دون ارتداء الكمامات, وعند محاولة توعيتها من الشرطة لارتداء الكمامات, بدأت بالتلفظ بكلمات بذيئة.

وبناء على ردها السيئ جاء الأمر باعتقالها, إلا أن الشرطيان اللذان حاولا اعتقالها, قاما بذلك بقسوة مما أثار موجة غضب على مواقع التواصل الاجتماعي.

وبناءً على ماجرى, تدخل والي إسطنبول, وسارع لفتح تحقيق في الحادثة, مع اصداره قرار بطرد الشرطيان من كادر الشرطة التركية.

مشيراً إلى أن عناصر الشرطة كانت تقوم بواجبها ضمن حملة التفتيش التي أطلقتها وزارة الداخلية, مؤكدأ أن التحقيقات في الحادثة مستمرة.

إقرأ أيضاً: تركيا تطلق مشروع لدعم الشباب السوريين المتواجديين على أراضيها

أعلنت مديرية التعليم الشعبي ” Halk Eğitim” التركية، عن فتح باب التسجيل على مشروع تعليمي تدريبي (İMEP)، لدعم الشباب السوريين والأتراك، للحصول على فرص عمل ضمن شروط محددة.

وأشارت المديرية التركية في بيان لها، أول أمس الاثنين، أن المشروع هدفه اكساب المشاركين مهارات التدريب والتعليم المهني، من أجل الحصول على وظيفة ثابتة بعد التخرج.

وأشارت المديرية، أن المشروع تم تمويله من قبل برنامج الاتحاد الأوروبي، ويساهم في تنفيذه كل من الوكالة الفرنسية للتعاون الفني (Expertise France)، ومؤسسة أدوسر للاستشارات التربوية (Eduser)، وبالشراكة مع وزارة التعليم الوطني واتحاد المهنيين والحرفيين في تركيا.

وأوضح مجموعة من النّاشطين في الشأن السوري، أن المشروع طويل المدى (4 سنوات)، يتعلم من خلاله المتدربين كل ما يتعلق بالمهن المسجلين عليها، مما يؤهلهم في النهاية إلى الحصول على وظيفة دائمة.

وأضاف النّاشطون الذين تداولوا بيان المديرية، أنّ المشروع يستهدف كل الفئات العمرية لكن الأولوية حاليا للشّباب والأطفال البالغين، مع توفر شرط انهاء المرحلة الإعدادية والحصول على شهادة مستوى A1 في اللغة التركية.

وتابع النّاشطون: “أنّ من لا يملك شهادة انهاء المرحلة الإعدادية تكفي شهادة مستوى A2 في اللغة التركية”.

ومن مميزات هذا المشروع، منح المتقدمين كامل الحرية في اختيار المهنة (145 مهنة) التي يرغبون التسجيل عليها، ثم تعليمهم وتأمين وظيفة بعد التخرج مع دفع نصف الراتب وصاحب العمل يدفع النصف الثاني، إضافة إلى تأمين ضمان اجتماعي.

وألمح النّاشطون أنّ أبواب التقديم على المشروع متاحة للجميع، بما فيهم الحاصلين على بطاقة الهلال الأحمر التركي، ولن يعرضهم لخطر تعليق استفادتهم من مساعدات الهيئة، وعلى الراغبين في التسجيل التوجه إلى مراكز التعليم المهني المتواجدة في منطقة الإقامة (Mesleki eğitim liselerde (MEM.

&;

المصدر: تركيا عاجل + وكالات

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن تصفح الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض