تركيا عاجل

عاجل احصائيات كورونا في تركيا عقب تصريحات أردوغان العاجلة

أعلنت وزارة الصحة التركية، اليوم الإثنين، تسجيل 15.503 إصابة جديدة في تركيا بفيروس “كورونا”، خلال الـ 24 ساعة الماضية، وذلك من أصل 151.113 فحص.

وقالت الوزارة في بيان، إنه “تم تسجيل 858 حالة مرضية مصابة بالفيروس (الذين تظهر عليهم أعراض الإصابة)، لترتفع الحصيلة الإجمالية لأعداد الإصابات إلى 2 مليون و894 ألفا و893 حالة”.

وكشفت أن حالات الوفاة في تركيا بسبب “كورونا” ارتفعت 63 حالة، لتبلغ 29 ألفا و716 حالة.

ولفتت إلى أن حالات الشفاء ارتفعت اليوم 15.893 لتصل إلى 2 مليون و716 ألفا و969 حالة.

وأشارت الوزارة إلى أن عدد الذين تلقوا اللقاح المضاد لفيروس “كورونا”، وصل إلى 11 مليونا و504 آلاف و126 شخصا.

اقرأ أيضا..

كشف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مساء الإثنين، أرقام حملة التلقيح الوطنية التي بدأتها الحكومة التركية ضد فيروس “كورونا” في تركيا.

كلام أردوغان جاء خلال مؤتمر صحفي عقده عقب ترأسه اجتماعا للحكومة في العاصمة التركية أنقرة.

وفيما يلي أبرز ما جاء في خطاب أردوغان:

وصل عدد اللقاحات التي قدمناها لمواطنينا أكثر من 11 مليون و500 ألف حتى اليوم.

سنستمر في توفير اللقاحات من الخارج حتى يصبح لقاحنا المحلي جاهزا.

قررنا مواصلة تدابير “كورونا” المطبقة حاليا في مدننا لفترة أخرى ومتابعة التطورات عن كثب.

لم تشهد تركيا أي من أوجه القصور والضعف في أمن سلسلة التوريد والإنتاج خلال أزمة “كورونا”.

تمت الموافقة على ما يقرب من 975 ألفا من طلبات دعم فقدان الدخل. ويستمر تقييم الطلبات المتعلقة بفقدان دعم المبيعات.

سننهي طلب “بدل العمل القصير” الذي مددناه تدريجيا حسب مسار الوباء في نهاية مارس/آذار الجاري.

مصممون على الوصول بتركيا إلى المكانة التي تستحقها في النظام العالمي الجديد بعد الجائحة.

حجم الدعم الزراعي الذي سنقدمه لمنتجينا هذا العام يبلغ 24 مليار ليرة.

سنترك تركيا قوية وكبيرة لشبابنا وفق رؤية 2053.

اقرأ أيضا..

في 11 آذار/مارس الجاري، كشف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إنجازات الحكومة التركية في مواجهة وباء “كورونا”، وذلك بمناسبة مرور عام على رصد أول إصابة بالفيروس في تركيا.

وأشاد أردوغان في تغريدة نشرها على حسابه في “تويتر”، بتضحيات الكوادر الطبية التركية بمواجهة الوباء، مضيفا أنه “سطرنا ملحمة بفضل تضحيات كوادرنا الطبية ومستشفياتنا الحديثة التي دخلت الخدمة، إلى جانب بنيتنا التحتية القوية”.

وذكر أردوغان أبرز ما قامت به الحكومة بعد مرور عام على تسجيل أول إصابة بالوباء من خلال تقديم الخدمات واللقاحات وبناء المدن الطبية والمستشفيات وغيرها، وفيما يلي أبرزها:

استمرار الاختبارات لتطوير 18 لقاحا محليا ضد “كورونا”.

تلقيح أكثر من 10 ملايين شخص في وقت قصير جدا.

افتتاح 25 مستشفى جديدا خلال جائحة “كورونا”، إلى جانب 11 مبنى إضافيا لمشافي موجودة.

رفع عدد المنشآت الصحية خلال عام واحد بنسبة 55%.

 

رفع القدرة الاستيعابية لأسرّة العناية المركزة في المستشفيات الحكومية بنسبة 51%.

تصدير أجهزة تنفس صناعية إلى أكثر من 20 بلدا بعد تطويرها وتصنيعها محليا.

جلب 363 مواطنا من خارج البلاد بواسطة طائرات إسعافية.

توفير الدعم للمواطنين خارج البلاد عبر 249 نقطة.

إعادة 97 نقطة سفر دولية خلال فترة الوباء لخدمة المواطنين.

توفير المساعدات الطبية إلى 12 منظمة دولية و157 دولة حول العالم.

جلب أكثر من 100 ألف مواطن من 142 دولة حول العالم.

مساعدة أكثر من 38 ألف مواطن أجنبي من 90 دولة على العودة إلى بلادهم خلال فترة الوباء.

وأكد أردوغان أن “الحكومة التركية حاربت الوباء بكافة الإمكانيات المتاحة أمامها، وقدمت المساعدة للأخوة والأصدقاء خلال فترة الوباء”.

 

اقرأ أيضا..

في الأول من شهر آذار/مارس الجاري، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، جملة إجراءات جديدة في إطار عودة الحياة إلى طبيعتها في تركيا في ظل وباء “كورونا”.

كلام أردوغان جاء عقب ترأسه اجتماعا للحكومة التركية، في العاصمة التركية أنقرة.

وقال أردوغان “سنخفف إجراءات الحظر بشكل تدريجي، وسيكون هناك مراحل تقييم مستمرة ودورية حسب خطورة الوباء وحسب التقارير التي ستردنا من الولاة في الولايات التركية”.

 

وأضاف “سنلغي حظر نهاية الأسبوع (السبت والأحد)، في الولايات ذات الخطورة المتوسطة والقليلة الخطورة بالنسبة لانتشار الوباء، أما الولايات التي في مرحلة الخطورة سيكون الحظر فيها مستمرا”.

 

وتابع أردوغان “سيكون هناك افتتاح للمدارس في الولايات ذات الخطورة القليلة والمتوسطة، بينما سيستمر التعليم عن بعد في الولايات التي في مرحلة الخطر”.

 

وأضاف “الصالات والمطاعم والمقاهي سيسمح لها بالعمل واستقبال الزبائن بنسبة 50%، من الساعة السابعة صباحا حتى الساعة الـ 7 مساء، وبالنسبة للصالات الرياضية فيسمح لها بالعمل من الساعة 9 صباحا حتى الـ 7 مساء”.

 

وقال أردوغان “عودة ساعات العمل في جميع الدوائر إلى ما كانت عليه قبل مرحلة الوباء”.

وأضاف “بالنسبة لخروج الفئات العمرية فوق 65 وتحت 20 عاما، سيسمح لهم بالخروج ضمن ساعات محددة في الولايات ذات الخطورة المتوسطة”.

 

وأشار أردوغان إلى أنه “بالنسبة لصالات الأعراس يسمح لها بالعمل لساعة واحدة وباستيعاب 50 شخصا فقط”.

 

وأكد قائلا “سنستمر بالعمل بالحظر ليلًا من الساعة الـ 9 مساءً حتى الساعة 5 فجرًا في عموم تركيا”.

 

وأكد أردوغان أن “هذه الإجراءات سيتم متابعتها عبر التقارير الواردة عن الولاة والدوائر المختصة في هذا المجال”.

 

ومنتصف شباط/فبراير الماضي، وعد أروغان بخارطة طريق لعودة الحياة إلى طبيعتها تدريجيا في الولايات التركية، وذلك عبر تخفيف القيود المفروضة بسبب وباء “كورونا” ابتداء من مارس/آذار.

 

وتأتي الإجراءات الجديدة عقب انخفاض ملحوظ في أعداد الإصابات بفيروس “كورونا” في العديد من الولايات التركية.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: تنبيه .. يمنع اعادة نشر المحتوى بدون اذن تحت طائلة المحاسبة القانونية