adplus-dvertising
تركيا عاجل

مواطن تركي يطلب من الرئيس أردوغان أن يقبل يده فـ.ـرد عليه بنصيحة

في مشهد لفت أنظار المثيرين، وجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، السبت، نصيحة لمواطن تركي طلب تقبيل يده أثناء إحدى جولاته في مدينة إسطنبول.

وعقب تفقد أردوغان لأعمال بناء مسجد ساحة تقسيم الشهيرة في إسطنبول، قام بجولة في المكان حيث اشترى بعض الكستناء من عربات الباعة المتواجدة في الساحة الرئيسية، ليسأله أحد المواطنين طالبا تقبيل يده احتراما له.

وما كان من أردوغان إلا أن رفض الطلب رفـ.ـضا قاطـ.ـعا موصيا إياه ببر والديه وأن يكون احترامه ومحبته لهما أولا، وأردف قائلا “لن أسمح لك بتقبيل يدي، قبّل يدي أبيك وأمك.. قبل أسفل قدمي أمك”.

المصدر : وكالة أنباء تركيا

اقرأ أيضا..

في 15 آذار/مارس الجاري، وجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، نصائح ذهبية للشباب التركي، مذكرا إياهم بوصايا لقمان الحكيم لابنه.

كلام أردوغان جاء في خطاب ألقاه في المؤتمر العادي السادس لفروع شباب حزب العدالة والتنمية الحاكم، والذي عقد في إحدى القاعات الرياضية في العاصمة التركية أنقرة.

وركز أردوغان خلال خطابه على الجانب الاجتماعي من وصايا لقمان الحكيم، والتي تعتمد على تربية وتنشئة الشباب على القيم والأخلاق الإسلامية الصحيحة، داعيا إياهم للاقتداء بها “من أجل تحقيق النصر”.

وخاطب أردوغان الشباب قائلا “طالما أنكم نظمتم حياتكم وفق هذه المبادئ، فلا يمكن لأي قوة أن تمنعكم من تحقيق أهدافكم”.

وتابع “طالما أنكم لم تحيدوا عن هذا الطريق فإن النصر مؤكد، مضيفا “إن ربنا يخاطبنا قائلا: لا تحزنوا ولا تتراخوا لتحقيق هذه البشارة، وإذا كنتم حقا قد آمنتم فإنكم لا بد وستعلون بأمر الله”.

ولقمان الحكيم هو رجل كان حكيم قومه، وقد عاصر النبي داود عليه السلام وعرف بالحكيم، وذكر في القرآن الكريم في سورة سمّيت باسمه، وله وصايا عشرة تركها لابنه، لتكون مرجعا أخلاقيا لبني البشر.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى