adplus-dvertising
تركيا

تركيا.. ملكة جمال تركيا تشغل منصب رفيع في حزب أردوغان وتختطف الأنظار بجمالها

ضمن أعمال المؤتمر العام السابع، أعلن حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان، أسماء هيئة القرار والتنفيذ المركزي المكونة من 75 شخصًا، وتضمنت سيدا صاريباش الفائزة بمسابقة ملكة جمال تركيا عام 2006.

لم تكن سيدا صاريباش المنحدرة من عالم الجمال والأزياء معروفة في تركيا بنشاطها السياسي قبل أن تخطف الأضواء بفوزها بعضوية أعلى هيئة تنفيذية في حزب سياسي محافظ. يقول تقرير نشرته شبكة الجزيرة القطرية عن صاريباش.

ويشير التقرير إلى أن صاريباش تنحدر من ولاية أضنة المطلة على البحر المتوسط، لكنها نشأت وعاشت في إسطنبول، ثم انتقلت الى ولاية آيدن في منطقة بحر إيجة بعد أن تزوجت رجل الأعمال سادات صاريباش وما زالت تعيش هناك، وهي أم لطفلين.

وبعد ما درست إدارة الأعمال في جامعة غازي بأنقرة، والاقتصاد في جامعة الأناضول بمدينة إسكي شهير، حصلت على درجة الماجستير في علم الاجتماع من جامعة عدنان مندريس في آيدن، والآن ملتحقة ببرنامج التميز الإداري بجامعة بوغازيتشي الشهيرة في إسطنبول.

تركيا.. ملكة جمال تركيا تشغل منصب رفيع في حزب أردوغان وتختطف الأنظار بجمالها
تركيا.. ملكة جمال تركيا تشغل منصب رفيع في حزب أردوغان وتختطف الأنظار بجمالها

وعقب زواجها بسادات الذي كان يعمل في مجال العقارات، تركت عملها في عرض الأزياء، وأسست مع زوجها شركة “إفيلار” (Efeler) لتجارة الوقود والبنزين، ويمتلكان حاليا 4 محطات، تدير سيدا محطتين منهما في آيدن في حين يدير زوجها الأخريين في منطقتي كوش أداسي وديديم.

بدأت صاريباش عملها السياسي عام 2009 بفرع الشباب لحزب العدالة والتنمية، واختيرت رئيسة للفرع النسائي للحزب في مدينة آيدن عام 2016.

وجاء تعيينها رئيسة للفرع النسائي على خلفية استقالة مديحة تورغوت من المنصب، وذلك بعد أن عملت صاريباش في وقت سابق عضوة في مجلس بلدية آيدن.

وفي ما يتعلق بانتقالها إلى النشاط السياسي؛ قالت إن “السياسة كانت متجذرة في عائلتنا، فوالدي من الأشخاص الذين أتوا من عالم السياسة، وكان يوجهني ويشجعني حتى انتميت لحزب العدالة والتنمية، وسأبقى فيه حتى النهاية”.

وأضافت ملكة جمال تركيا “العمل السياسي له مشاغله واستحقاقاته خاصة في بلد مثل تركيا، لكن زوجي دائما يساعدني ويدعمني في هذا الأمر”.

وعقب فوزها بعضوية أعلى هيئة تنفيذية للحزب الذي يحكم تركيا منذ 19 عاما، أفادت بأنها ستعمل على تأدية مهماتها على أكمل وجه، مضيفة “إنني على علم بحجم المسؤوليات المترتبة عليّ في عملي الجديد، وسأحاول تأدية واجباتي على أكمل وجه”.

من جهته؛ قال عمر أوزمين رئيس مقاطعة آيدن عن حزب العدالة والتنمية، تعقيبا على تولّي صاريباش مهمتها الجديدة “تم اختيار رئيسة الفرع النسائي لحزب العدالة والتنمية في مدينة (آيدن) السيدة سيدا صاريباش عضوة في هيئة القرار العليا للحزب، إنه حدث تاريخي لمدينتنا، أتمنى لها التوفيق والنجاح في مهمتها الجديدة”.

وبينما تحفّظ المتدينون من أنصار حزب العدالة والتنمية على اختيار عارضة الأزياء السابقة سيدا صاريباش لعضوية هيئة القرار والتنفيذ المركزي، إلا أن نساء الحزب ونسوة تركيا بشكل عام عبّرن عن سعادتهن وفخرهن بوجود صاريباش في قمرة القيادة.

وفي السياق، ذكرت العضوة في لجنة النساء بالحزب ليلى دويقوجو أن صاريباش امرأة قوية وحققت نجاحات كبيرة على امتداد مسيرة حياتها في عالم الجمال والأزياء والتجارة والسياسة، وهذا يؤهلها لتتقلد هذا المنصب في الحزب.

وقالت في حديثها للجزيرة إن المرحلة المقبلة ستشهد تطورا كبيرا في نشاط الحزب في ظل وجود صاريباش وأخريات في القيادة.

ولا ترى دويقوجو أي تعقيد أو تعارض في تولي امرأة قادمة من عالم الأزياء لموقع سياسي بل تراه أمرا مفيدا وحيويا.

وعبّرت المواطنة التركية إليف كور أوغلو عن فرحها بوجود صاريباش في قيادة أكبر حزب في تركيا، مشيرة الى أن ذلك سينعكس إيجابا على دور النساء في بلادها، مبينة أنها تنتظر من صاريباش حمل راية الدفاع عن حقوق المرأة.

وكان لافتا في نتائج المؤتمر السابع لحزب العدالة والتنمية اختيار 19 سيدة ضمن أعضاء القيادة المركزية الـ75.

وحققت الانتخابات التشريعية الأخيرة في تركيا أرقاما قياسية في عدد النساء اللاتي قدمن ترشحهن لخوض السباق الانتخابي، وتمخضت النتائج عن فوز 103 سيدات ليشغلن ما نسبته 17.1% من مقاعد البرلمان التركي الـ600، بينهم فتاة تبلغ من العمر 22 عامًا.

وبلغ عدد المرشحات للانتخابات 904، أي ما يعادل نسبة 21% من إجمالي المرشحين المدرجين في القوائم الانتخابية التابعة للأحزاب العشرة التي خاضت الانتخابات.

وأظهرت البيانات الرسمية لنتائج الانتخابات أن حزب العدالة والتنمية الحاكم أوصل 52 امرأة إلى البرلمان من جملة 295 مقعدًا فاز بها الحزب في البرلمان.

المصدر : ترك برس

زر الذهاب إلى الأعلى