الليرة التركية مقابل الدولار والعملات ضمن تعاملات اليوم الأحد

أحمد أق غول
أسعار صرف العملات
28 مارس 2021
الليرة التركية مقابل الدولار والعملات ضمن تعاملات اليوم الأحد

الليرة التركية مقابل الدولار والعملات ضمن تعاملات اليوم الأحد

تعرضت الليرة التركية, خلال الأيام القليلة الفائتة لموجة من الهبوط المفاجئ, أمام الدولار واليورو وبقية العملات.

الانخفاض جاء بسبب ارتفاع نسبة التضخم الاقتصادي في تركيا, الأمر الذي أدى لتناقص نسبة العملات الأجنبية في البلاد.

وأثر الانخفاض بشكل سلبي على الوضع الاقتصادي في تركيا.

وهنا يتردد السؤال الأكثر شيوعاً في غوغل وهو:

100 دولار كم ليرة تركية تساوي اليوم

100 دولار أمريكي يساوي 813 ليرة تركية, اليوم الأحد 28/03/2021.

وسنستعرض لكم سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار وبقية العملات على النحو التالي.

سجلت الليرة التركية مقابل الدولار 8.13 للمبيع و8.09 للشراء, وسجلت مقابل اليورو 9.59 مبيع و9.55 للشراء.

وفيما يخص الجنيه الاسترليني مقابل الليرة فقد سجل كل جنيه استرليني 11.21 للمبيع و 11.17 للشراء.

وسجلت الليرة التركية مقابل الريال السعودي 2.16 للمبيع و2.13 ليرة تركية, ومقابل الريال القطري 2.23 للمبيع و2.19 للشراء.

الليرة التركية مقابل الدرهم الإماراتي 2.21 للمبيع و2.17 للشراء, وسجلت مقابل الليرة السورية 395 للشراء و 412 للمبيع.

وأقدمت الحكومة التركية بقيادة أردوغان على اتخاذ اجراءات اقتصادية عاجلة, من شأنها الوقوف أمام انهيار الليرة التركية مقابل العملات.

أول تعليق للأسطورة رونالدو بعد تصرفه الأخرق في مباراة البرتغال وصربيا – فيديو

أول تعليق للأسطورة رونالدو بعد تصرفه الأخرق في مباراة البرتغال وصربيا، هو أنه من الصعب التعامل مع بعض اللحظات.

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي، السبت، بصور قائد منتخب البرتغال كريستيانو رونالدو بينما يرمي شارة القيادة أثناء مغادرته الملعب.

جالء ذلك بعد عدم احتساب هدف صحيح له في نهاية مباراة منتخب بلاده وصربيا، ضمن التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم 2022.

وشهدت المباراة تقدم البرتغال بهدفين نظيفين قبل أن تعود صربيا وتسجل مثلهما لتصبح النتيجة 2-2 بين المنتخبين.

وفي الوقت بدل الضائع من عمر المباراة، نجح رونالدو بتسجيل هدف تجاوزت فيه الكرة بكاملها خط المرمى قبل أن يبعدها أحد المدافعين الصرب.

ولم يحتسب الحكم الهدف القاتل لرونالدو ما أثار غضب اللاعب البرتغالي الذي رمى شارة القيادة بينما كان يغادر الملعب.

أول تعليق للأسطورة رونالدو بعد تصرفه الأخرق في مباراة البرتغال وصرب

وكتب النجم البرتغالي عبر صفحته الرسمية على موقع فيسبوك بعد المباراة:

“قيادة منتخب البرتغال من أهم دواعي الفخر والأفضلية في حياتي، أنا أعطي كل شيء لبلادي وسأواصل ذلك، هذا الأمر لن يتغير أبدا”.

وتابع اللاعب البرتغال قائلا: “لكن هناك لحظات من الصعب التعامل معها”.

خصوصا عندما نشعر أن شعبا كاملا يتعرض للأذية، الرؤوس مرفوعة ولنواجه التحدي القادم، هيا يا برتغال”، حسب قوله.

وناقش العديد من المحللين والمتابعين لقطة رونالدو، وكتب الصحفي الأردني، محمد عواد، عبر صفحته الرسمية على موقع فيسبوك:

أن هذه اللقطة تُظهر مدى الضغط الذي يعيشه اللاعب البرتغالي بسبب متطلبات الجماهير التي تعامله وكأن عمره 28 عاما.

وشهدت المباراة تقدم البرتغال بهدفين نظيفين قبل أن تعود صربيا وتسجل مثلهما لتصبح النتيجة 2-2 بين المنتخبين.

اقرأ أيضا .. ديبالا يرفض التجديد في يوفنتوس ويكشف عن وجهته الجديدة

عذراً التعليقات مغلقة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق