منــوعــات

تجربة شراء شقة في اسطنبول

تجربة شراء شقة في اسطنبول

يعد الاستثمار في تركيا بمثابة فرصة ذهبية ثمينة تستقطب الجميع إليها، فقد سمعنا كثيراً عن التجارب الناجحة في شراء العقارات في تركيا والاستقرار فيها أو الربح على المدى البعيد، ورأينا الكثير من المستثمرين العرب يحملون الجواز التركي بابتسامة عريضة بعدما تمكنوا من الحصول عليه عن طريق الاستثمار. إذا كنت تفكر جدياً بشراء عقار في تركيا، وتبحث عن تجربة شراء شقة في اسطنبول لتستفيد منها وتحذو حذوها، فتابع معنا هذه المقالة حتى النهاية.

تجربة شراء شقة في اسطنبول

في البداية، نود أن نخبرك بمعلومة بسيطة قد لا تعرفها، وهي أن إجراءات شراء شقة في تركيا وجميع التكاليف بالنسبة للأجنبي لا تختلف إطلاقاً عن الإجراءات لدى المواطن التركي.

ولهذا إذا قررت الذهاب إلى تركيا لشراء عقار، فإن أول ما عليك فعله هو التوجه إلى مكتب عقاري موثوق والبحث عن عقار يتناسب مع ميزانيتك وهذا  ما  يمكنكم  إيجاده  مع  عمار  للعقارات، سواء كان شقة عادية أو شقة بمجمع سكني أو فيلا… الخ.

يمكنك الذهاب برفقة عملاء المكتب للاطلاع على العقارات المقترحة (بدون أية تكاليف)، وبمجرد العثور على العقار المناسب يمكنك تحديد السعر ودفع العربون وسعر العقار برفقة كاتب العدل. وعند الذهاب إلى كاتب العدل يجب تقديم صورة عن جواز سفرك لتتم ترجمتها وتصديقها، بالإضافة إلى صورة من الإقامة السياحية في تركيا.

تابعنا على غوغل نيوز 

بعد ذلك يتم تحديد موعد للذهاب إلى دائرة الطابو لنقل ملكية العقار باسمك، وعندما تذهب سيسألونك عما إذا كنت تعرف اللغة التركية أم لا، وفي حال كنت لا تعرف فسيتم تزويدك بمترجم مع دفع تكاليفه، بالإضافة إلى دفع ضريبة العقار عن طريق البنك.

بالنسبة للضريبة فيتم تحديدها بناء على سعر العقار، ولهذا إذا كنت ترغب بشراء شقة للاستقرار في تركيا، فننصحك بتسجيل سعر أقل من السعر المتفق عليه بينك وبين البائع في دائرة الطابو، وذلك لتجنب دفع ضريبة عالية. أما إذا كنت تريد شراؤها للاستثمار، فننصحك بتسجيل السعر الحقيقي لتتمكن من بيعها لاحقاً بالسعر الذي تريده بدون أي مشاكل.

شراء العقارات في تركيا

أما بالنسبة لأسعار الشقق في تركيا فتختلف على حسب المنطقة، فلو كنت ترغب بشرائها في اسطنبول أو في المناطق الساحلية، فيكون سعرها أعلى بكثير من المناطق الأخرى. ولو كنت ترغب بشراء شقة في مجمع سكني فسيكون سعرها ضعف سعر الشقة العادية، وذلك بسبب الخدمات التي تقدمها، من حراس أمن (سيكورتي) ومسبح وصالة رياضية وكاميرات مراقبة وألعاب للأطفال وما إلى ذلك.

إن أغلب المشترين العرب يفكرون بشراء شقة في مدينة اسطنبول بالتحديد، وذلك لأنها الأشهر والأفضل والأروع، ولكنها الأغلى أيضاً. ولهذا إذا كنت ترغب بالاستقرار في تركيا فلا ننصحك بمدينة اسطنبول لأنها مناسبة أكثر للاستثمار وليس للاستقرار.

هناك الكثير من المدن الرائعة والهادئة في تركيا، والتي توفر لك شقق خلابة بأسعار معقولة. ولعل أبرزها العاصمة أنقرة، والتي تضم شقق بنصف السعر، وتضم جميع الوزارات والسفارات والأماكن الرسمية التي تحتاجها أنت كأجنبي. بالإضافة إلى أنها مدينة هادئة وأقل ازدحاماً وانفتاحاً من اسطنبول.

وهناك أيضاً مدينة أنطاليا المطلة على البحر الأبيض المتوسط، والتي تتميز بمناظرها الطبيعية المذهلة وطقسها الدافئ طوال العام، وبالتالي فهي مناسبة للاستقرار لكبار السن والأشخاص الذين يبحثون عن الهدوء والراحة والدفء. وعلى الرغم من أن أسعار العقارات فيها مرتفع، إلا أنها تظل أقل ثمناً من الشقق التي في اسطنبول.

وهكذا تكون قد اطلعت على تجربة شراء شقة في اسطنبول وأصبحت لديك بعض المعلومات التي يمكنك من خلالها تحديد اتجاهاتك واتخاذ قراراتك بشأن الاستثمار أو الاستقرار في تركيا. ما المدينة التي تفكر بشراء العقارات فيها في تركيا؟ شاركنا بتعليق!

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض