أخبار سوريا والعالم

الملف السوري على صفيح ساخن تحركات روسية مصرية عاجلة وأخرى أمريكية تركية .. إليكم التفاصيل

الملف السوري على صفيح ساخن تحركات روسية مصرية عاجلة وأخرى أمريكية تركية .. إليكم التفاصيل

شهد الملف السوري خلال الساعات القليلة الماضية تطورات لافتة على صعيد الحراك الدبلوماسي للدول المعنية بالأوضاع في سوريا، حيث جرت مباحثات روسية مصرية وأخرى أمريكية تركية مناقشة آخر المستجدات على الساحة السورية.

وفي التفاصيل، نـ.ـاقش نائب وزير الخارجية الروسي “سيرغي فيرشينين”، مساء أمس الجمعة، مع السـ.ـفير المصري لدى روسيا “إيهاب نـ.ـصر”، آخر تطورات ومستجدات الأوضاع في سوريا.

وأصدرت وزارة الخارجية الروسية بياناً رسمياً نقلته وكالات الإعلام في سوريا، ذكرت فيه أن نـ.ـائب وزير خـ.ـارجية روسيا “سيرغي فيرشينين”، استقـ.ـبل سفـ.ـير مصر في موسكو إيهاب نـ.ـصر، وأجرى معه محادثات مطولة حول عدة قـ.ـضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأفاد البيان الصادر عن الخارجية الروسية أن الطرفين تبادلا وجهات النظر، لاسيما بما يتعلق بتطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط ومنطقة شمال إفريقيا.

وأوضح البيان أن الجانبين الروسي والمصري ركزا خلال المباحثات التي جرت يوم أمس على الحديث عن احتمالات التوصل إلى تسوية سياسية بالنسبة للملفين السوري والليبي.

وفي شأن ذي صلة، وتزامناً مع المباحثات الروسية – المصرية، أجرى المتحدث باسم الرئاسة التركية “إبراهيم قالن” محادثات مع مستشار الأمـ.ـن القـ.ـومي الأمريكي “جيك سوليفان” حول آخر المستجدات في منطقة الشرق الأوسط، خاصةً بالنسبة لتطورات الأوضاع في سوريا.

ونقلت وكالة “الأناضول” التركية شبه الرسمية عن مصادر دبلوماسية مطلعة على المباحثات، قولها، إن “قالن” هاتف “سوليفيان”، وبحثا سبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين في الفترة القادمة.

وحول نتائج المباحثات بين الجانبين، أصدرت الرئاسة التركية بياناً رسمياً، قالت فيه إن الطرفين انفقا خلال المحادثة الهاتفية التي جرت بينهما مساء الأمس على مواصلة التعاون الاستراتيجي والبناء بين البلدين.

وأشار البيان أن “قالن” و”سوليفيان” أكد على ضرورة استمرار التنسيق بين البلدين لاسيما بعد المحادثات الإيجابية بين الرئيس “رجب طيب أردوغان” ونظيره الأمريكي “جو بايدن” على هامش قمة حلف شمال الأطلسي “الناتو” التي جرت مؤخراً.

كما أكد بيان الرئاسة التركية على تصميم تركيا مواصلة جهـ.ـودها بالتعـ.ـاون مع المجتمع الدولي لضـ.ـمان السـ.ـلام والاستقـ.ـرار في القـ.ـضايا الإقليمية والدولية.

وكان الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” قد طالب الإدارة الأمريكية الجديدة بضرورة الالتزام بالوعود المقدمة لبلاده، والتنسيق بشكل أكبر مع تركيا بشأن التوصل إلى حل ينهي معـ.ـاناة الشعب السوري.

وأشار “أردوغان” في تصريحات صحفية سابقة إلى أن الأوضاع الإنسانية في سوريا ستكون المقياس النهـ.ـائي لصـ.ـدق مواقف كافة الدول.

وبيّن الرئيس التركي في معرض حديثه في تلك الأثناء أن المناطق الآمـ.ـنة التي أسستها بلاده بالتعاون مع العنـ.ـاصر السـ.ـورية المحلية، دليل على التزام تركيا بمستقبل سوريا.

وأوضح أن الحـ.ـل السـ.ـلمي والدائم لن يكون ممكناً إلا باحتـ.ـرام وحـ.ـدة أراضي سوريا ووحدتها السيـ.ـاسية، مشـ.ـدداً على ثبات مـ.ـوقف بلاده تجاه القـ.ـضية السورية.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
error: تنبيه .. يمنع اعادة نشر المحتوى بدون اذن تحت طائلة المحاسبة القانونية