منوعات

قطعة شيبس تغير حياة فتاة بعد أن باعتها بمبلغ كبير .. انتبـ ـهوا لعلها تقع بيدكم

قطعة شيبس تغير حياة فتاة بعد أن باعتها بمبلغ كبير .. انتبـ ـهوا لعلها تقع بيدكم

في حادثة تعتبر أثارت حالة من الدهشة عبر منصات التواصل الاجتماعي, وفيها تغيرت حياة فتاة أسترالية بسبب قطعة شيبس.

الحادثة وبحسب ما ترجمه “موقع تركيا عاجل”, وقعت مع فتاة استرالية تبلغ من العمر 13 عاماً, وبدأت مع شرائها لكيس شيبس من أحدى البقاليات.

حيث اشترت الفتاة كيس شيبس كما اعتادت أن تفعل كل يوم, إلا أنها وفي المرة الأخيرة فوجئت بوجود قطعة شيبس مختلفة عن البقية الأمر الذي أثار استغرابها.

حيث ان قطعة الشيبس أتت منتفخة من كل زاوية على خلاف البقية التي كانت رقيقة كما هو معروف.

واحتارت ما ستفعله بالقطعة, فلجأت إلى نشر صورة لقطعة الشيبس على حسابها في برنامج تيك توك, معلقة على الصورة بالقول “ماذا أفعل بها؟ هل هي ذات قيمة أم آكلها؟!.

وعلق متابعوها على تيك توك مطالبين اياها ببيعها عن طريق عرض القطعة في منصة eBay المستخدمة لعرض ما يُرغب ببيعه.

وبالفعل قامت الفتاة بعرض القطعة, وبدأت العروض تنهال عليها إلا أنها لم تكن بتلك القوة.

وبعد انتشار صور القطعة بشكل واسع, تواصلت الشركة المصنعة للشيبس بالفتاة وعرضت عليها شرائها منها بمبلغ مالي كبير وقدره 20 ألف دولار استرالي, أي ما يعادل 125 ألف ليرة تركية.

وأصدرت عقبها الشركة بياناً أعلنت فيه أنها قامت بمكافأة الفتاة وأهلها على حبها لمنتجات الشركة وشجاعتها في عرض قطعة الشيبس للبيع.

شاهد بالفيديو لحظة هبوط مروحية أمريكية على أحد الطرق السريعة بعد خلل كاد أن يدمـ ـرها (فيديو)

هبطت طائرة مروحية من طراز بلاك هوك تابعة للقوات الجوية الأمريكية اضطراريا مباشرة على طريق مزدحم في العاصمة الرومانية بوخارست.

وكانت المروحية الأمريكية ضمن سرب جوي في طلعة استعراضية قبيل الاحتفال بيوم الطيران الروماني يوم 20 يوليو.

وأفاد شهود عيان بأن المروحية العسكرية الأمريكية بدأت تهوي فجأة، وحلقت على ارتفاع منخفض، محطمة مصباحين عموميين، قبل أن تهبط على طريق عام.

ولم يكشف عن سبب الهبوط الاضطراري، كما لم يتم التبليغ عن متضررين.

اقرأ أيضاً: مكافأة 10 ملايين دولار من الحكومة الأمريكية لقاء معلومات تهمها

عرضت الولايات المتحدة، اليوم الخميس، مكافأة 10 ملايين دولار لقاء معلومات تكشف هوية قراصنة إنترنت يعملون لحساب حكومات أجنبية.

يأتي ذلك بعد أن أعلنت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين بساكي، يوم الثلاثاء، أن الخبراء الروس والأمريكيين سيعقدون مشاورات حول الأمن السيبراني الأسبوع المقبل، تتضمن بحث الهجمات التي تطالب بدفع فدية.

ومن جانبه أعلن السفير الروسي لدى الولايات المتحدة، أناتولي أنتونوف، الأربعاء 8 يوليو، أن روسيا تسعى لتحويل الأمن السيبراني إلى ساحة للتعاون مع الولايات المتحدة، ولا علاقة لها بالموجة الأخيرة من هجمات القراصنة على المنشآت الأمريكية.

وحسب وكالة “رويترز” للأنباء، ستقدم إدارة بايدن مكافآة تصل إلى 10 ملايين دولار للحصول على معلومات تؤدي إلى تحديد من وراء الهجمات الألكترونية الأجنبية ضد البنية التحتية الأمريكية الحيوية – بما في ذلك هجوم الفدية الأخير.

واتهمت أمريكا، روسيا بالوقوف وراء هذه الهجمات، وحذر البيت الأبيض، في وقت سابق، من أن الولايات المتحدة قد تتخذ إجراءات في حال لم تقم موسكو باتخاذ الإجراءات المناسبة ضد المجرمين السيبرانيين على أراضيها.

 

زر الذهاب إلى الأعلى