أخبار سوريا والعالم

روسيا تعلن عن تفاهمات جديدة مع بايدن بشأن الملف السوري

روسيا تعلن عن تفاهمات جديدة مع بايدن بشأن الملف السوري

أدلى مسؤول روسي رفيع المستوى بتصريحات هامة، اليوم الأربعاء 28 يوليو/ تموز، ألمح خلالها إلى قرب التوصل إلى تفاهمات جديدة مع إدارة الرئيس الأمريكي “جو بايدن” بشأن الحل في سوريا.

وقال السفير الروسي لدى الولايات المتحدة “أناتولي أنتونوف” في تصريح لوكالة “سبوتنيك” الروسية، إن روسيا والولايات المتحدة الأمريكية تجريان حواراً بناءً على مستوى الخبراء بخصوص الملف السوري.

ونقلت الوكالة الروسية عن “أنتونوف” تأكيده استمرارية التواصل الإيجابي بين القيادة الروسية والإدارة الأمريكية بشأن الأوضاع في سوريا.

ووفقاً للوكالة، فإن المسؤول الروسي أشار إلى أن موسكو وواشنطن يدركان أهمية الحفاظ على قنوات الاتصال بشأن القـ.ـضية السورية خلال الفترة المقبلة.

ونوه أن المشاورات بين روسيا والولايات المتحدة سيكون لها دور أيضاً في مسألة تجنب الحـ.ـوادث غير الضـ.ـرورية بين العسكـ.ـريين الروس والأمريكيين في سوريا، وفق قوله.

وتزامن حديث المسؤول الروسي مع إعلان أحد كبار مسـ.ـؤولي إدارة الرئيس الأمريكي “جو بايدن”، يوم أمس عن نـ.ـوايا الإدارة الأمريكية بخصوص التواجد العسكـ.ـري للجيش الأمريكي داخل الأراضي السورية خلاة الفترة القادمة.

وقال المسؤول الأمريكي في معرض حديثه إن إدارة “بايدن” تخـ.ـطط للإبقاء على 900 جـ.ـندي أمريكي في سوريا لتقديم الدعم والمشـ.ـورة لقـ.ـوات سـ.ـوريا الديمقراطية “قسد” في مواجـ.ـهاتها مع تنظـ.ـيم “الـ.ـدولة”.

ونقلت صحيفة “بوليتيكو” الأمريكية عن المسؤول الأمريكي (لم تسمّه) قوله إنه لا يتوقع أي تغـ.ـييرات في الـ.ـوقت الحـالي على المهـ.ـمة العسـكـ.ـرية للقـ.ـوات الأمريكية في سـ.ـوريا، مشيراً أن ذلك من الممكن أن يحدث قبل نهاية العام الجاري.

وكان السفير الروسي لدى الولايات المتحدة الأمريكية قد أدلى بتصريحات هامة بعد التوصل إلى اتفاق بين موسكو وواشنطن بشأن آلية المسـ.ـاعدات الإنسـ.ـانية العـ.ـابرة للحدود في سوريا، في مجلس الأمـ.ـن الدولي.

وقال المسؤول الروسي حينها إن بلاده ترى آفاقاً للتـ.ـعاون بخصوص الملف السوري مع إدارة الرئيس الأمريكي “جو بايدن”، في مختلف المجالات، بما في ذلك إعادة الإعـ.ـمار بعد انتهاء الصـ.ـراع والمسـ.ـاعدات الإنسـ.ـانية، وعودة اللاجـ.ـئين السوريين.

كما سبق وأن رجّح “أنتونوف” أن تستمر وجهات النظر بالتقارب بين القيادة الروسية والإدارة الأمريكية في المرحلة المقبلة بخصوص الأوضاع في سوريا والتوصل إلى “حل وسط” في سوريا يرضي جميع الأطراف.

واعتبر المسؤول الروسي أن إحدى النتـ.ـائج الأكثر أهمية تتمثل في تنسـ.ـيق الجهـ.ـود الروسية والأمريكية بشأن تسـ.ـوية الوضع في سوريا، حيث قال: “بفضل التـ.ـعاون الوثـ.ـيق بين ممثلينا والجانب الأمريكي في نيويورك، تم اتخاذ قرار في مجلس الأمـ.ـن الدولي بشأن قـ.ـضية صـ.ـعـ.ـبة تتعلق بإمـ.ـدادات المسـ.ـاعدات الإنسـ.ـانية عبر الحدود للسوريين.

وأضاف: “المسؤولين في روسيا يعتقدون أن هذا التنسيق مع واشنطن سيساهم في تحقيق تسـ.ـوية سيـ.ـاسية في سوريا في أسرع وقت ممكن، واستقـ.ـرار الوضع في الشرق الأوسـ.ـط عموماً”.

تجدر الإشارة إلى أن العديد من التقارير الإعلامية الروسية والأمريكية قد توقعت توصل روسيا وأمريكا إلى تفاهمات جديدة بشأن الحل في سوريا، لاسيما بعد قمة “بوتين- بايدن” في 16 من شهر يونيو/ حزيران الفائت في مدينة جنيف السويسرية.

المصدر: طيف بوست

زر الذهاب إلى الأعلى