أخبار سوريا والعالم

بوتين أرسل ضابط روسي كبير معروف بـ”رجل المهمات الصعبة” في سوريا إلى درعا.. صحيفة تكشـ.ـف التفاصيل!

نشرت صحيفة “الشرق الأوسط” الدولية تقريراً مطولاً سلطت من خلاله الضوء على تطورات الأوضاع في سوريا، لاسيما الوضع الميداني في محافظة درعا جنوب البلاد.

وكشفت الصحيفة في تقريرها عن إرسال الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” لضابط روسي كبير معروف بـ”رجل المهمات الصعبة” في سوريا إلى العاصمة السورية “دمشق” ومنها إلى محافظة درعا، وذلك قبل التصـ.ـعيد الأخير الذي شهدته المحافظة.

وأشارت الصحيفة إلى أن الضابط الروسي “ألكسندر زورين”، المعروف بأنه رجل “المهمات الصعبة” ومبعوث الرئيس “فلاديمير بوتين” في سوريا، قد أجرى مؤخراً زيارة بشكل سـ.ـري إلى ريف محافظة درعا قبل أيام من التصـ.تعيد العسكـ.ـري الأخير.

وفي التفاصيل، ذكرت الصحيفة أن “زورين” التقى في بصرى الشام “أحمد العودة” القيـ.ـادي في “الفيلق الخامس” المدعـ.ـوم من قـ.ـاعدة “حميميم” الروسية منذ تشكـ.ـيله بعد اتفاق التسـ.ـوية في منتصف عام 2018.

وقالت الصحيفة إن الضابط الروسي أبلغ “العودة” بأن النظام السوري في دمشق لا يستمع للمقتـ.ـرحات الروسية بضرورة التسـ.ـوية في الجنوب، واستبعاد الحـ.ـل العسكـ.ـري للدخول إلى درعا البلد، الذي يضم حـ.ـوالي 50 ألف مدنـ.ـي.

وبحسب التقرير فإن الضـ.ـابط الروسي أكد أن بلاده لن ترسل طائراتها القـ.ـاذفـ.ـة لدعم عمـ.ـليات النظام والقـ.ـصـ.ـف على درعا البلد.

ونوهت الصحيفة بأن “العودة” فهم من حديث الضابط الروسي بأن الحـ.ـل هو بالتسـ.ـوية وليس عسكـ.ـرياً، وبُلغ “زورين” وزملاؤه باستعـ.ـداد “الفيلق الخامس” لـ.ـقتـ.ـال “الإرهـ.ـاب وتنظـ.ـيم “الدولة” وأن عناصره سيكونون مع أهـ.ـالي درعا لـ.ـصـ.ـد أي هـ.ـجـ.ـوم.

و”ألكسندر زورين” ضـ.ـابط روسي، عرف بأنه “رجل المهمات الصعبة” و “مبعوث القيصر” الرئيس “فلاديمير بوتين” في سوريا، وذلك خلال عمـ.ـله في قـ.ـاعدة “حميميم” في السنوات الفائتة.

وقد نجح “زورين” خلال فترة عمله في سوريا أن يفتح علاقات مع أطـ.ـراف محلية متنـ.ـاقضة ووجوه مختلفة، وكثيراً ما هـ.ـدد قادة الفـ.ــصائل بالطـ.ـائرات الروسية والسـ.ـورية، لفرض تسـ.ـوية في غـ.ـوطة دمشق وغيرها، لكنه أيضاً قدم “وجـ.ـهاً إنسانياً” بمشاركته في مجـ.ـالس العـ.ـزاء وتقديم المسـ.ـاعدات والمصـ.ـالحات.

وكان “ألكسندر زورين” كثيراً ما يتحدث مع المعـ.ـارضين، بـ”لغة معـ.ـارضة”، فوجـ.ـئ بها سياسيون وشخصيات من المجتمع المدني، وصلت إلى حـ.ـد مباركته اقترـ.ـاحات تخص تشـ.ـكيل مجلس عسكري مشترك من الجيـ.ـش السوري والفـ.ـصائل والأكـ.ـراد والمنشـ.ـقين.

أما على الصعيد السياسي، فمن المعروف أن “زورين” كان بين مهندسي مؤتمـ.ـر الحـ.ـوار الوطني في بداية عام 2018، ورتب سفر معـ.ـارضين بطائرة عسكـ.ـرية من “جنيف” إلى “سوتشي”.

تجدر الإشارة إلى أن “ألكسندر زورين” معروف عنه أنه كان دائم الشـ.ـكـ.ـوىفي الجلـ.ـسات المغلقة من مواقف النظام السوري وعدم تجاوبه مع بعض المطالب الروسية بخصوص التسوية والمصالحات في سوريا.

وكثيراً ما كان “زورين” يشرح الموقف الروسي في الجلسات العلنية، كما أنه كان يقدم شـ.ـرائح البيتزا للصحافيين، وهو الأمر الذي حدث في أحد فنادق مدينة “جنيف” لدى انتظارهم نتائج اتفاق وقف العمـ.ـليات القـ.ـتـ.ـالية بين وزيري خارجية أمريكا “جون كيري”، وروسيا “سيرغي لافروف”، وذلك في عام 2016.

المصدر: طيف بوست

زر الذهاب إلى الأعلى