تركيا

استنفار للشرطة في انطاليا بسبب فتية سوريين واستخدام الغاز المسيل للدموع

قامت الشرطة في انطاليا بتفريق فتية سوريين بالغاز المسيل للدموع بعد أعمال قاموا بها ضد الشرطة التي نفذت مهمة في المنطقة.

وبحسب ما ترجم موقع تركيا عاجل، أن أهالي منطقة مراد باشا في انطاليا اشتكوا من الروائح الكريحة من منزل يقطنه فتية سوريين في المنطقة.

وبحسب الاعلام التركي، أن السوريين استخدموا المنزل لجمع النفايات القابلة للتدوير مثل الكرتون والبلاستيك وأشياء أخرى.

ليقوم الأهالي بتقديم شكوى الى شرطة الزابطة وشرطة البلدية في المنطقة لحل هذه المشكلة، وبدورها توجهت الشرطة الى المنزل وأعطت السوريين مهلة لافراغ النفايات.

وبعد فترة من الوقت و بعد عدم تنفيذ السوريين مطلبها، جاءت الشرطة الى المكان وقامت بازالة البوابة الحديدية الخارجية للمنزل بجرافة تابعة للبلدية.

وبدأت الشرطة بافراغ أكياس القمامة من المنزل، ولكن السوريين اعترضوا على فعل الشرطة وبدؤوا يضـ.ـربون الشرطة بالحجارة والعصي.

حيث قامت الشرطة باستخدام الغاز المسيل للدموع لتفريق الفتية السوريين، ووصلت الى المكان شرطة مكافحة الشغب وبقيت هناك حتى تم افراغ المكان من النفايات.

المصدر: تركيا عاجل

زر الذهاب إلى الأعلى