تركيا

عاصفة قوية ستضرب ولايتين والأرصاد الجوية تحذر المواطنين

عاصفة قوية ستضرب ولايتين والأرصاد الجوية تحذر المواطنين

قالت وسائل الاعلام التركية, اليوم الثلاثاء, أن عاصفة قوية ستضرب ولايتين شمالي البلاد, محذرة المواطنين.

ووفقاً لما ترجمه “موقع تركيا عاجل”, فقد أصدرت المديرية العامة للأرصاد بياناً أعلنت فيه عن قرب عاصفة قوية من ولايتين شمالي البلاد.

وقالت المديرية في بيانها بأنه واعتبارا من ظهر يوم غد ستدخل عاصفة قوية أجواء ولايتي كاستامون وسينوب شمالي البلاد.

وأكدت بأن العاصفة ستكون قوية برياح شمالية وشمالية غربية بسرعة تصل إلى 75 كيلومتر في الساعة.

وأشارت بأن العاصفة ستفقد تأثيرها مع ساعات المساء من يوم غد, محذرة المواطنين من تطاير الأسقف وسقوط الأشجار والأعمدة.

هل سيتم رفع أسعار الكهرباء بنسبة 45 بالمئة .. إليكم التفاصيل

دعا رئيس مجلس إدارة جمعية تجارة الطاقة في تركيا بوراك كويان إلى زيادة أسعار الكهرباء من 40-45 في المائة في الفترة المقبلة من أجل التمكن من تغطية النفقات.

وقال كويان : ” عدم زيادة أسعار الكهرباء سيتسبب بمشاكل أكبر في المستقبل، حيث حصل ارتفاعاً بنسبة 15 في المائة في الأول من يوليو، وكنا نتوقع زيادة أخرى بنسبة 15 في المائة في أكتوبر، لكنها لم تحدث مما وضع تجارة التجزئة و شركات التوريد في وضع صعب للغاية “.

وأضاف في حديث لـ”بلومبرج” ” أن الزيادة في أسعار المواد الخام وزيادة سعر الصرف تزيد من تكاليف شركات الطاقة 2-3 مرات في تركيا وكذلك في العالم”.

وشدد على أن زيادة الطلب وضغوط الأسعار والتكلفة تضع شركات توزيع الكهرباء وتوليدها في موقف صعب، مشيراً إلى أن القطاع الصناعي يشتري الكهرباء بسعر رخيص للغاية.

بدوره، قال “جيم أشيك” رئيس مجلس إدارة جمعية منتجي الكهرباء إن أسعار الفحم المستورد تلعب دورًا رئيسيًا في إنتاج الكهرباء، وأن التعريفات ظلت أقل من التكاليف، إلى جانب الغاز الطبيعي المستورد والتكاليف.

وكانت هيئة تنظيم سوق الطاقة في تركيا (EMRA) قالت إنه لم يطرأ أي تغيير على أسعار مبيعات الكهرباء النهائية والتي ستكون سارية اعتبارًا من 1 أكتوبر.

وكانت وكالة رويترز توقعت أن ترتفع أسعار الكهرباء والغاز الطبيعي بنسبة تصل إلى 15 في المائة في شهر أكتوبر بسبب ارتفاع الأسعار العالمية واستخدام الغاز الطبيعي كبديل لتراجع إنتاج الطاقة الكهرومائية المحلي.

وبحسب المعلومات التي نشرتها رويترز استنادا إلى 4 مصادر، فإنه في بداية أكتوبر الجاري ستُحقق زيادة في الغاز الطبيعي بنسبة 15 في المائة وزيادة في الكهرباء بنسبة تتراوح بين 8 و 15 في المائة في تركيا.

وتعتمد تركيا بشكل شبه كامل على الغاز المستورد من روسيا وإيران وأذربيجان حتى عام 2025، وهو العام الذي يتوقع أن يصل حقل الغاز الأول إلى الإنتاج.

 

زر الذهاب إلى الأعلى