أخبار سوريا والعالم

رجل مغربي “عـ ـارياً” وسط شوارع إسبانيا ويصـ ـرخ “الله أكبر” وينـ ـهي حيـ ـاته أمام الشرطة (فيديو)

رجل مغربي “عـ ـارياً” وسط شوارع إسبانيا ويصـ ـرخ “الله أكبر” وينـ ـهي حيـ ـاته أمام الشرطة (فيديو)

أفادت وسائل إعلام في إسبانيا، يوم أمس الثلاثاء، بأن شاب في مقتبل العمر لقي مصـ ـرعه في سرقسطة وسط الطريق بعد أن طـ ـعن نفسه بالسـ ـكين وهو يهـ ـتف “الله أكبر” أمام الشرطة.

وبحسب الصحف الإسبانية، فقد كان الشاب عـ ـارياً ويسير في شوارع سرقسطة، وبدا عليه علامات التوتر النفسي، وعند ملاحظة وجود عناصر الشرطة، هدد بإيـ ـذاء نفسه.

وفي تفاصيل الحادثة التي وقعت في تمام الساعة 11:34 من هذا الثلاثاء، وصل لقسم الطوارئ مكالمة هاتفية تفيد بوجود رجل عـ ـارٍ، وبيده سـ ـكين، يجري في شوارع سرقسطة بالقرب من حديقة روما، ويصـ ـيح “الله أكبر” وكان ظاهرياً الفتى يتـ ـأرجح بـ ـذراعيه.

لم تستغرق الشرطة وقتاً طويلاً للوصول إلى مكان الحادث، لكن الفتى بدأ يؤذي نفسه بمجرد أن رأى عناصر الشرطة، وبعد وصول التعزيزات نزل إلى النافورة في الساحة المذكورة واستمر في طـ ـعن نفسه حتى فارق الحـ ـياة في النهاية.

ولم يستطع رجال الشرطة تقديم أي مساعدة للفتى سوى أنهم طوقوا النافورة، وحاولوا إقنـ ـاعه بالتوقف عن إيـ ـذاء نفسه وترك السـ ـلاح الذي كان بيده، إلا أن جميع محاولاتهم فشـ ـلت، وبمجرد سقـ ـوطه في الماء، دخل رجال الشرطة النافورة لمساعدة الرجل المغربي الجـ ـنسية، كما قالت مصادر بالشرطة للصحف الإسبانية.

ووفقاً لما ذكره شهود عيان كانوا متواجدين في مكان الحادث، فقد كان الشاب متوتراً للغاية لكنه لم يكن يهـ ـدد المارة، حيث قالوا: “كان مستاء جداً، ويـ ـصـ ـرخ، وكان يحمل خنـ ـجراً صغيراً، وركض إلى النافورة، صـ ـارخاً بلا توقف، ومشى حول النافورة على الطريق، حافي القدمين وعـ ـارياً، رفع ذراعيه لكنه لم يهـ ـدد أحداً ممن كانوا حوله”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى