الليرة التركية تقترب من سعر جديد تسجله مقابل الدولار

الليرة التركية تقترب من سعر جديد تسجله مقابل الدولار

تستمر الليرة التركية, في تقلباتها المنخفضة أمام الدولار واليورو وبقية العملات, بين الحين والأخر.

ورغم التوقعات الكبيرة, التي تحدثت عن تأثير مليارات الدولار على الليرة التركية واحتمالية ارتفاعها مقابل العملات, بالاضافة لاعلان البنك المركزي ارتفاع احتياطياته.

ومع بدء الدقائق الأولى من يوم غد الإثنين, من المتوقع أن تسجل الليرة التركية رقماً جديداً مقابل الدولار وبقية العملات.

وعن السؤال الذي يتم طرحه بشكل يومي:

100 دولار كم ليرة تركية تساوي الـ 100 دولار تساوي 1242 ليرة تركية.

تابعنا على غوغل نيوز 

100 يورو كم ليرة تركية تساوي / 100 يورو تساوي 1406 ليرة تركية

الليرة التركية مقابل الدولار.
مبيع: 12.4256
شراء: 12.3906

الليرة التركية مقابل اليورو.
مبيع: 14.0657
شراء: 14.0307

سعر صرف الليرة التركية مقابل الجنيه الإسترليني.

مبيع: 16.5787
شراء: 16.5437

سعر صرف الليرة التركية مقابل الدينار الكويتي:
مبيع: 41.0395
شراء: 41.0045

سعر صرف الليرة التركية مقابل الريال السعودي.
مبيع: 3.3128
شراء: 3.2776

سعر صرف الليرة التركية مقابل الريال القطري.
مبيع: 3.3784
شراء: 3.3607

سعر صرف الليرة التركية مقابل الدرهم الإماراتي.
مبيع: 3.3723
شراء: 3.3440

والجدير بالذكر أن أسعار الصرف تتغير من حين إلى آخر.

نستطيع اعادة الدولار إلى 5 ليرات بسهولة مسؤول تركي يصرح

أطلق مسؤول تركي, تصريحات حول تطورات الليرة التركية وانخفاض الفائدة التي صدر قرارها قبل أيام من البنك المركزي التركي.

وبحسب ما ترجمه “موقع تركيا عاجل”, فقد تحدث نائب في البرلمان التركي ممثل لحزب العدالة والتنمية الحاكم, عن تخفيض سعر الفائدة وانخفاض قيمة الليرة التركية في البلاد.

وجاء ذلك خلال اجتماعات ميزانية الرئاسة لعام 2022 في لجنة الخطة والميزانية البرلمانية, وكان حديثه رائعاً واصفاً الأمور بشكل واضح.

حيث أكد خلال حديثه إلى أن تركيا تعمل على نظام اقتصادي جديد, بعيداً عن ارتفاع سعر الفائدة وانخفاض قيمة العملات الأجنبية في البلاد.

صرح أوزتورك أن التداول الاقتصادي ، الذي يدور حول مثلث العملات الأجنبية والفوائد والذهب ، هو تغيير في السياسة نحو الانجذاب إلى أساس الإنتاج والتصدير والتوظيف.

وأوضح أوزتورك أن قرارات البنك المركزي أحدثت رد فعل في الأوساط الاقتصادية, وأن الحكومة مستعدة لمواجهة العواقب السياسية والاجتماعية والاقتصادية لهذا التحول النموذجي في صندوق الاقتراع.

وأردف قائلاً بأننا نستطيع أن نخفض الدولار إلى 5 ليرات تركية وهذا سيكون سهلاً إلا أننا سنفقد المستقبل.

قال أوزتورك: “لو كانت الحكومة قد اتخذت سياسات شعبوية ، وهو أمر سهل للغاية ، لكانت قد رفعت سعر الفائدة بمقدار نقطتين ، وكانت العملة الأجنبية ستنخفض إلى 5 ليرات ويمكننا إنقاذ الموقف ولكننا سنفقد المستقبل

زر الذهاب إلى الأعلى