أخبار سوريا والعالم

دمشق و تل أبيب الأرخص والأغلى للمعيشة في العالم

صُنفت العاصمة السورية دمشق، كأرخض مدينة في العالم من حيث تكلفة المعيشة، فيما صُنفت تل أبيب كأغلى مدينة من هذه الناحية.

وذكرت الوحدة الاقتصادية لمجلة “ذي إيكونوميست” الدولية، الأربعاء، أن تل أبيب هي المدينة الأغلى في العالم من ناحية المعيشة، ثم باريس، ثم سنغافورة وزيوريخ وهونغ كونغ، ونيويورك..

وقالت صحيفة “غلوبس” الاقتصادية الإسرائيلية: “يعود سبب الارتفاع في تل أبيب إلى قوة قيمة الشيكل مقابل الدولار، والذي تنسبه وحدة المعلومات الاقتصادية في صحيفة الإيكونوميست، إلى حملة التطعيم الإسرائيلية الناجحة ضد فيروس كورونا”.

وتابعت: “فحَص الاستطلاع أسعار السلع والخدمات في 173 مدينة، ووجد أنه في تل أبيب، ارتفعت أسعار 10 بالمئة من السلع التي شملها الاستطلاع”.

وأردفت: “بلغ متوسط الارتفاع العالمي في أسعار العناصر التي شملها الاستطلاع 3.5 بالمئة العام الماضي، مقابل 1.9 بالمئة في 2019، ما ساهم في زيادة تكلفة الحياة بالنسبة لمعظم سكان المدن”.

واعتبر التقرير نفسه أن مدينة دمشق هي أقل مدينة في العالم من حيث تكلفة المعيشة. الجدير بالذكر أن التقرير صنف دمشق كأرخص مدينة من حيث تكلفة المعيشة، بالرغم من فرار الآلاف منها نحو الدول الأوروبية ، بسبب غلاء الأسعار وزيارة معدلات الفقر والبطالة.

المصدر: arammep

زر الذهاب إلى الأعلى
error: تنبيه .. يمنع اعادة نشر المحتوى بدون اذن تحت طائلة المحاسبة القانونية