تركياتركيا عاجل

رد مستفز من بلدية إسطنبول بعد إعلان وزارة الداخلية بدء التحقيق في هيكلها

رد مستفز من بلدية إسطنبول بعد إعلان وزارة الداخلية بدء التحقيق في هيكلها

في أول رد لبلدية إسطنبول التابعة لحزب الشعب الجمهوري المعارض, على إعلان وزارة الداخلية فتح تحقيق في هيكل البلدية.

قالت البلدية وبحسب ما ترجمه “موقع تركيا عاجل”, في رد مستفز “إذا كان الأشخاص المرتبطون بالإرهاب يتجولون ويجدون وظائف في المؤسسات العامة، فإن هذه المشكلة تعود إلى وزارة الداخلية، المسؤولة عن الأمن، وليست عائدة إلى بلدية إسطنبول”.

يأتي هذا بعد أن أعلنت وسائل الاعلام التركية, اليوم الأحد, أن وزارة الداخلية التركية بدأت بفتح تحقيق بحق عدد كبير من موظفي بلدية إسطنبول التابعة للحزب المعارض.

ووفقاً لما ترجمه “موقع تركيا عاجل”, فقد أصدرت وزارة الدخلية بياناً كشفت فيه عن البدء بعملية تحقيق واسعة ضمن بلدية إسطنبول تطال 557 موظف.

وسبق لأردوغان أن تحدث عن بلدية إسطنبول وقال عنها بأن الحزب المعارض قام بفصل مئات الموظفين منها وعيين المئات من الأشخاص ممن يرتبطون بمنظـ ـمات ارهـ ـابية.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: تنبيه .. يمنع اعادة نشر المحتوى بدون اذن تحت طائلة المحاسبة القانونية