تركيا تفرض غرامة مالية على منصة بينانس Binance لتداول العملات الرقمية المشفرة

فرضت تركيا عقوبة وغرامة مالية على منصة بينانس Binance لتداول العملات المشفرة.

حيث تعتبر شركة بَينَانس أكبر منصة لتداول للعملات المشفرة في العالم من حيث حجم التداول. أسسها المبرمج الصيني الكندي تشانغبينج تشاو.

وبحسب ما ترجم موقع تركيا عاجل، فقد تم تغريم شركة (Binance) مبلغ 8 ملايين ليرة تركية وهو الحد الأعلى بسبب الانتهاكات التي تم الكشف عنها في تدقيق المسؤولية الذي أجرته MASAK.

و MASAK هي هيئة التحقيق في الجرائم المالية ، وهي وحدة استخبارات مالية تركية تابعة لوزارة المالية والخزينة. تتمثل مهام MASAK الرئيسية في منع جريمة غسل الأموال ، وإجراء البحوث عليها ، ووضع التدابير ، ومعالجة المعلومات التي تم جمعها وتقديمها إلى السلطات اللازمة.

العقوبة الأولى في سوق العملات المشفرة

يتميز القرار المعني بأنه “أول عقوبة جزائية” في هذا المجال.

والجدير بالذكر، أن سوق العملات المشفرة أصبح منذ 5 من شهر مايو / أيار عام 2021 تحت رقابة هيئة MASAK.

تابعنا على غوغل نيوز 

وتمت إضافة موفري خدمات الأصول المشفرة إلى التزامات MASAK مع اللوائح ذات الصلة المنشورة في الجريدة الرسمية في 1 مايو من هذا العام.

وفي هذه القضية ، نشرت MASAK دلائل على الانتهاكات التي قامت بها منصة بينانس عبر موقعها على الإنترنت.

وفقًا لذلك ، تم تحديد التزامات مزودي خدمة الأصول المشفرة مثل التعرف على العملاء ، والإبلاغ عن المعاملات المشبوهة ، وتقديم المعلومات والوثائق ، والتقارير المستمرة ، والحفظ ، والتقديم.

زر الذهاب إلى الأعلى