تركياتركيا عاجل

اصابات كورونا في تركيا تصل لأعلى رقم منذ 29 أبريل

اصابات كورونا في تركيا تصل لأعلى رقم منذ 29 أبريل

وأفادت وزارة الصحة التركية، في إحصائية اليوم، بتسجيلها 36684 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ24 الماضية، مقابل 26099 في بيانات الاثنين و32176 الثلاثاء، ليرتفع العدد الكلي إلى 9.4 مليون حالة.

وحصيلة اليوم هي الأعلى في تركيا للإصابات الجديدة بفيروس كورونا منذ 29 أبريل حينما تم رصد 37674 حالة.

وأضافت الوزارة أنها رصدت 142 وفاة جديدة ناجمة عن المرض مقارنة مع 157 في إحصائية الاثنين و184 الثلاثاء، لتصل حصيلة ضحايا الجائحة في تركيا إلى 82059.

وذكرت أن عدد المتعافين خلال اليوم الأخير بلغ 25638 شخصا حيث بلغت حصيلة حالات الشفاء نحو 9.014 مليون.

وأمدت السلطات الصحية التركية سابقا أن البلاد تدخل موجة ارتفاع جديد للإصابات بالفيروس بسبب انتشار متسارع لسلالة “أوميكرون”.

البنك المركزي يعلن عن خطة جديدة لرفع قيمة الليرة التركية ووقف زحف الدولار

أعلنت السلطات التركية، الأربعاء، عن آلية جديدة لتشجيع المواطنين على تحويل ودائعهم من الذهب إلى ودائع بالليرة التركية.

ونشرت الجريدة الرسمية، الأربعاء، قرارا للبنك المركزي التركي يضمن تقديم الدعم لأصحاب حسابات الإيداع والمشاركة في حالة تحويل الودائع المقومة بالذهب وأموال المشاركة إلى حسابات الودائع لأجل بالليرة التركية بناء على طلب صاحب الحساب.

ووفقا للقرار، فإنه عند تحويل حسابات الذهب إلى الليرة التركية، سيتم اعتبار سعر غرام الذهب الذي سيعلن عنه البنك المركزي في الساعة الـ11:00 من ذلك اليوم كأساس.

وسيكون للحسابات الجديدة التي سيتم فتحها بعد التحويل آجال استحقاق 3 أشهر و 6 أشهر و 12 شهرا، ولا يمكن أن تكون الفائدة التي سيطبقها البنك على الحساب أقل من سعر مزاد إعادة الشراء لمدة أسبوع واحد الذي يحدده البنك المركزي، بحسب القرار.

والاثنين قبل الماضي، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عن أداة مالية لحماية مدخرات الأتراك من العملة المحلية بالبنوك من تقلبات سعر الصرف عبر ضمان حكومي للمودعين بالحصول على الفائدة المعلنة، يضاف إليها الفرق في سعر الدولار بين وقت الإيداع والسحب.

وأكد البنك المركزي التركي، الأربعاء، أنه سيستمر في زيادة احتياطياته إذا كانت ظروف السوق مناسبة، متعهدا بالحفاظ على نظام سعر الصرف العائم.

وأوضح البنك المركزي أن أسعار الصرف في تركيا تتشكل وفقا لميزان العرض والطلب، لافتا إلى أن هدف التضخم الذي يستهدفه على المدى المتوسط هو 5 بالمئة.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: تنبيه .. يمنع اعادة نشر المحتوى بدون اذن تحت طائلة المحاسبة القانونية