أخبار تركيا العاجلةتركيا

بعد غضب الشارع.. كمال قلجدار أوغلو: رئيس بلدية اسطنبول سيبقى والباقي كلام فارغ

بعد الغضب الشديد على روؤساء بلديات المعارضة بسبب التقصير الكبير أثناء العاصفة الثلجية التي تضرب مدينة اسطنبول وأنقرة خرج كمال قلجدار أوغلو ليدافع عنهم.

وبحسب ما ترجم موقع تركيا عاجل عن صحيفة خبرلار، أن زعيم المعارضة التركية الذي يشغل منصب رئيس حزب الشعب الجمهوريظ، كمال قلجدار أوغلو، قام بنشر تغريدة يدافع فيها عن أكرم امام أوغلو رئيس بلدية اسطنبول و منصور يافش رئيس بلدية أنقرة.

فبعد تساقط الثلوج بغزارة في اسطنبول ، توقفت حركة المرور ولم يكن التمليح للطرقات كافياً ، لذلك تم إطلاق نداءات استقالة ضد رئيس بلدية اسطنبول الكبرى أكرم إمام أوغلو. وبعدها جاءت رسالة دعم من زعيم حزب الشعب الجمهوري كيليجدار أوغلو لكل من إمام أوغلو ومنصور يافاش.

وقال كيليجدار أوغلو في تغريدته: “أنتم ما زلتم روؤساء بلديات ؛ والباقي فارغ ، فارغ مثل القصر”.

“لم يتم توريد الكهرباء للصناعة لمدة 3 أيام”

وقال كيليجدار أوغلو إن المنطقة الصناعية لم يتم إمدادها بالكهرباء منذ 3 أيام ، وقال: “أولئك الذين يستخدمون موارد الدولة للتشهير برؤساء بلدياتنا لا يمكنهم توفير الكهرباء للصناعة لمدة 3 أيام. البلد بخسارة 10 مليارات دولار. لأن إنه يحجب الأولويات “.

استمروا بالعمل لبلديات الشعب

وفي معرض التعبير عن دعمه ليافاش وإمام أوغلو ، قال كيليتشدار أوغلو: “أكرم إمام أوغلو ومنصور يافاش ، ستستمرون في العمل كرئيسين للبلدية ؛ و الكلام الباقي فارغ ، فارغ مثل القصر”.

تابعنا على أخبار غوغل نيوز 

واحتل هاشتاغ استقالة امام أوغلو رئيس بلدية اسطنبول الترند في تركيا ، خاصة بعد انتشار صورة له في مطعم للسمك يستمتع بوقته، في الوقت الذي لا تجد الناس طريقا لها الى البيت بسبب الثلوج وتوقف المواصلات.

ومن جهة أخرى خرج تعليق مضحك من وزير الصناعة التركي مصطفى ورانك على رئيس بلدية إسطنبول حيث قال بدلا من تمليح الشوارع قام بتمليح السمك في المطعم الذي زاره خلال العاصفة الثلجية التي ضربت المدينة.

وانتشرت فيديوهات كارثية من اسطنبول ومناظر عير معتادة يمكنكم مشاهدتها مباشرة من حسابنا على تلغرام اضغط هنا.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض