الخارجية التركية تصدر بيانا بشأن هجوم دهوك شمال العراق

دعت وزارة الخارجية التركية السلطات العراقية إلى التعاون للكشف عن الجناة الحقيقيين للهجوم الذي وقع في محافظة دهوك العراقية.

جاء ذلك في بيان للوزارة، الأربعاء، ترحمت فيه على أرواح من فقدوا حياتهم في هذا الحادث المأساوي، وقدمت تعازيها للحكومة والشعب العراقي الشقيق على رأسه أقرباء الضحايا، وتمنت الشفاء العاجل للجرحى.

وأشار البيان إلى أن تركيا تلقت بحزن عميق نبأ مقتل 8 أشخاص وإصابة 23 آخرين في حصيلة أولية جراء هجوم وقع في قضاء زاخو بمحافظة دهوك العراقية.

وأكدت أن أنقرة ضد أي هجوم يستهدف المدنيين، مشددة أن تركيا تكافح الإرهاب بشكل يتوافق مع القانون الدولي مع مراعاة عظمى لحياة المدنيين والبنية التحتية المدنية والصروح الثقافية والتاريخية وحماية الطبيعة.

وأكدت الوزارة أن مثل هذه الهجمات التي تستهدف المدنيين الأبرياء ينفذها تنظيم “بي كي كي ” الإرهابي، ويستهدف من خلالها موقف أنقرة المحق والحازم في مكافحة الإرهاب.

وشددت أن تركيا جاهزة لاتخاذ كافة الخطوات فيما يخص إظهار الحقيقة.

تابعنا على غوغل نيوز 

ودعت الوزارة السلطات العراقية إلى عدم الإدلاء بتصريحات تحت تأثير خطابات ودعاية التنظيم الإرهابي الغادر (بي كي كي) والتعاون للكشف عن الجناة الحقيقيين لهذه الحادثة المأساوية.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن تصفح الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض