إرسال مليون لاجئ سوري الى الشمال! أردوغان يدعو العالم لدعم المشروع السكني في الشمال السوري

إرسال مليون لاجئ سوري الى الشمال! أردوغان يدعو العالم لدعم المشروع السكني في الشمال السوري..

دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان العالم إلى دعم مشروع التجمعات السكنية الذي ستنفذه بلاده في سوريا.

جاء ذلك في خطاب له، اليوم الثلاثاء، أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، في نيويورك.

وقال أردوغان: “ننتظر من الجميع بذل الجهد اللازم وإبداء التضامن بشأن مشروع التجمعات السكنية الذي سننفذه في سوريا”.

وفي مقابلة مع أحد القنوات التلفزيونية الأمريكية، أشار الرئيس أردوغان في حديثه إلى أن هدف تركيا في المرحلة الأولى تسهيل عودة 1 مليون سوري إلى بلادهم، قائلا: هدفنا إرسال ضيوفنا السوريين تدريجيا لبلادهم من خلال إنشاء منازل مناسبة لهم من ميزانية تركيا الخاصة و العديد من الجمعيات الغير حكومية .

وتابع: هناك من لا يتقبل حقيقة أن هؤلاء السوريون يعيشون في ظروف غير إنسانية داخل الخيام، ونحن نريد إرسال 1 مليون سوري إلى بلادهم بعد تأمين هذه الظروف الإنسانية لهم وتأمين منازل يعودوا إليها .

تابعنا على غوغل نيوز 

وأضاف: توقيت عودة السوريين من تركيا لبلادهم قد بدأ وفي المرحلة الأولى سيكون الهدف إرسال 1 مليون .

وفي سياق متصل وخلال خطابه في الجمعية العامة للأمم المتحدة، أفاد أردوغان أن “أزمة اللاجئين لا يمكن حلها عبر إغراق قوارب الأبرياء الباحثين عن مستقبل أفضل وتركهم للموت أو الزج بهم في معسكرات اعتقال”.

وأضاف: “بينما نكافح لمنع وصول جثث الأطفال إلى الشواطئ على غرار الطفل آيلان حولت اليونان بسلوكها المتهور بحر إيجه إلى مقبرة لطالبي اللجوء”.

ونوه الرئيس أردوغان أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، أن التسوية السلمية مطلوبة للنزاع في سوريا.

وذكر الرئيس أردوغان ، أنه يتعين على مجلس الأمن تحمل مسؤولياته لدعم آلية إيصال المساعدات الإنسانية في شمال غربي سوريا.

وأصر أردوغان على مكافحة الإرهاب بقوله: لن نتوانى عن مكافحة الإرهاب ونبذل كل ما في وسعنا ليتمكن السوريون من العودة إلى ديارهم.

ملخص ما جاء أيضا على لسان الرئيس أردوغان

أردوغان: اليونان تلاحق اللاجئين وتبعدهم بالقوة وبشكل غير مشروع.

يجب إيجاد حل دائم يتماشى مع التوقعات المشروعة للشعب السوري.

أكثر من 4 ملايين شخص في شمال سوريا يعيشون تحت مظلة الحماية التركية والمساعدات الأممية.

أعلن بقوة أنني لن أتردد عن فعل كل ما هو ضروري ضد المنظمات الإرهابية.

لا يمكن توقع أن تظل تركيا غير مبالية بحزب العمال الكردستاني، الذي يهدد وحدة أراضي سوريا. توقفوا عن دعم الإرهابيين على الفور.

أردوغان: لايمكن حل أزمة اللاجئين عبر إغراق قوارب الأبرياء الباحثين عن مستقبل أفضل وتركهم للموت أو الزج بهم في معسكرات اعتقال.

أردوغان: ننتظر من الجميع بذل الجهد اللازم وإبداء التضامن بشأن مشروع التجمعات السكنية التي سننفذها في سوريا.

اليونان تحول بحر إيجه إلى مقبرة للاجئين مع عمليات الإعادة غير القانونية.

زر الذهاب إلى الأعلى