لماذا سميت نصف آلية؟ تعرف على التقنية التي تستخدمها قطر في مباريات كأس العالم لكشف التسلسل وعلى ماذا تعتمد

لماذا سميت نصف آلية؟ تعرف على التقنية التي تستخدمها قطر في مباريات كأس العالم لكشف التسلسل وعلى ماذا تعتمد

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” قبل بدء بطولة كأس العالم في قطر 2022، أن تقنية “نصف آلية” لكشف التسلل، ستستخدم في مباراة الكأس السوبر الأوروبية ودور المجموعات من دوري أبطال أوروبا وقد بدأ استخدامها فعلا.

وتهدف هذه التقنية إلى تسريع قرارات التحكيم وجعلها أكثر موثوقية.

وسبق للاتحاد الدولي “فيفا” المصادقة على استخدام التقنية ذاتها خلال نهائيات كأس العالم في قطر 2022.

والآن وضمن مباريات كأس العالم الجارية حاليا، الغيت العديد من الأهداف بالإعتماد على هذه التقنية المتطورة ووصلت بعد الحالات الى عدة سنتيمترات  والي يعجز الحكم المساعد عن رؤيتها.

وسابقا شرح روبرتو روزيتي، مسؤول التحكيم في الاتحاد الأوروبي: “سيسمح هذا النظام المبتكر لطاقم العمل في تقنية الفيديو المساعد بتحديد مواقف التسلل بسرعة وبدقة أكبر، وتحسين استمرارية اللعب واتساق القرارات”.

تابعنا على غوغل نيوز 

وقال الاتحاد الأوروبي في بيان صحفي، إن “النظام الجديد سيعمل بفضل الكاميرات المتخصصة القادرة على تتبع 29 نقطة بيانات مختلفة لكل لاعب”، مضيفا أنه “تم إجراء 188 اختبارا منذ عام 2020”.

وأكد روزيتي أن “النظام جاهز للاستخدام في المباريات الرسمية ووضعه حيز التنفيذ في كل ملاعب دوري أبطال أوروبا”.

يذكر أنه على الرغم من اعتماد هذه التقنية الجديدة، يبقى القرار النهائي في احتساب التسلل من عدمه في نهاية المطاف، من صلاحية حكم الفيديو المساعد VAR، لذلك أطلق على هذه التكنولوجيا “نصف الآلية”(سيمي-أوتومايتد)، خلافا لتكنولوجيا خط المرمى التي تحدد بشكل جازم تجاوز الكرة للخط.

زر الذهاب إلى الأعلى