أخبار تركياأخبار تركيا العاجلة

تركيا.. نجاح هائل في إنتاج الغاز الطبيعي وهذه أكبر ولاية منتجة للغاز في البلاد

تركيا.. نجاح هائل في إنتاج الغاز الطبيعي وهذه أكبر ولاية منتجة للغاز في البلاد

شهدت تركيا، بفضل مشروع استحواذ الغاز الطبيعي في البحر الأسود، تجاوز إنتاجها الشهري للغاز الطبيعي حاجز 110 مليون متر مكعب، محققة بذلك إحدى أهم مشاريع الطاقة في تاريخها. وتعد محافظة زونغولداك من بين الفائزين في قائمة الإنتاج بهذا المشروع.

تمثل مشروع تطوير حقل الغاز في بحر صقاري، الذي تديره شركة تركيا للنفط (TPAO)، إكتشافًا هائلًا لاحتياطي الغاز الطبيعي بلغ 710 مليار متر مكعب خلال الفترة من 2020 إلى 2022، وهو الآن مدمج بالكامل في شبكة الغاز الوطنية.

شهد المشروع الذي يعمل به أكثر من 8 آلاف شخص على اليابسة وأكثر من ألف شخص في البحر، وفقًا لبيانات هيئة تنظيم قطاع الطاقة (EPDK) في سبتمبر، تصدر إنتاج الغاز الطبيعي للولايات، وكانت زونغولداك في المقدمة.

تمت المرحلة الأولى من عمليات استخراج الغاز الطبيعي بحفل حضره الرئيس رجب طيب أردوغان في 20 أبريل، وتسعى العمليات الحالية لتحقيق أهداف تحديد زمني. يتم تنفيذ هذه العمليات على ثلاث مراحل، حيث تستهدف المرحلة الأولى تحقيق 10 مليون متر مكعب يوميًا، بينما يتوقع أن تصل المرحلة الثانية إلى 40 مليون متر مكعب، والمرحلة الثالثة إلى 60 مليون متر مكعب.

من المتوقع أن تبدأ 10 من 26 بئرًا مخططة في المرحلة الثانية العمل في عام 2025، في حين يتوقع أن تكتمل الـ 16 بئرًا المتبقية في عام 2028. أما المرحلة الثالثة، التي تشمل أيضًا منطقة أماسرا، فمن المتوقع الانتقال إليها بحلول عام 2028.

ويهدف المشروع إلى تلبية 15% من احتياجات تركيا من الغاز الطبيعي في المرحلة الأولى، وزيادتها إلى 40% في المرحلة الثانية.

زونغولداك تتصدر قائمة إنتاج الغاز الطبيعي في تركيا

شهدت تغيرًا ملحوظًا في مشهد الطاقة في تركيا، حيث احتلت زونغولداك المركز الأول في إنتاج الغاز الطبيعي على مستوى البلاد، بعد أن وصلت إليها احتياطيات الغاز الطبيعي العملاقة بلغت 710 مليار متر مكعب. وقبل أغسطس، كانت تكيرداغ هي الولاية التي تحتل المركز الأول في إنتاج الغاز الطبيعي، ولكن في سبتمبر، ارتقت زونغولداك إلى الصدارة.

وفقًا للبيانات التي نشرتها هيئة تنظيم سوق الطاقة (EPDK)، احتلت زونغولداك المركز الأول بنسبة 67.58% كأكثر ولاية في تركيا إنتاجًا للغاز الطبيعي. وتلتها تكيرداغ، كركلاريلي، إسطنبول، دوزجة، وأخيرًا أدرنة.

هذا التطور يعكس أهمية المنطقة في القطاع الطاقي في تركيا، خاصةً مع وصول احتياطيات الغاز الطبيعي إلى هذا الحد الكبير. يعزز هذا الإنجاز مكانة زونغولداك كلاعب رئيسي في قطاع الطاقة ويفتح الباب أمام مزيد من الاستثمارات والتطورات في هذا المجال

الإنتاج يرتفع بنسبة تقريبية 4 أضعاف

عند النظر إلى بيانات هيئة تنظيم سوق الطاقة (EPDK) مرة أخرى، يظهر الفارق البارز بين إنتاج الغاز الطبيعي في سبتمبر من العام الماضي وإنتاجه في سبتمبر هذا العام.

في سبتمبر 2022، كانت إنتاجية الغاز الطبيعي من الولايات المشمولة هي أديامان وتشاناق قله وإدرنة وهاتاي وإسطنبول وكركلاريلي وتكيرداغ حوالي 30 مليون متر مكعب، ولكن في سبتمبر 2023، زونغولداك شملت في هذا الإنتاج لتتجاوز الإنتاجية 110 مليون متر مكعب.

أعلن وزير الطاقة والموارد الطبيعية ألبارسلان بايراكتار في لجنة الخطة والميزانية في البرلمان: “تم الوصول حاليًا إلى إنتاج يومي يبلغ حوالي 4 ملايين متر مكعب من حقل الغاز في ساقاريا. يلبي هذا الإنتاج احتياجات الغاز الطبيعي لنحو 1.5 مليون منزل.”

من المتوقع أن يزيد هذا الرقم في المستقبل ليتجاوز 4 مليون متر مكعب.

تستمر مبادرة توزيع 25 متر مكعبًا من الغاز الطبيعي مجانًا لكل منزل، والتي أعلن عنها الرئيس أردوغان في إبريل والتي من المتوقع أن تستمر لمدة عام.

“تاريخ اكتشاف الغاز في البحر الأسود”

في أغسطس 2020، نفذت شركة تركيا للبترول (TPAO) اكتشافًا للغاز الطبيعي بمقدار 320 مليار متر مكعب في بئر تونا-1. وعند اكتمال الحفر في بئر تونا-1 في أكتوبر 2020، تم تحديث كمية الاحتياطات في البئر إلى 405 مليار متر مكعب بعد مراجعة بلغت 85 مليار متر مكعب.

في يونيو 2021، تم العثور على اكتشاف جديد للاحتياطات بلغت 135 مليار متر مكعب في بئر أماسرا-1. ومع هذه الاكتشافات الجديدة، بلغ إجمالي احتياطي الغاز الطبيعي في البحر الأسود 540 مليار متر مكعب.

في ديسمبر 2022، تم تحديث الاحتياطات إلى 652 مليار متر مكعب بعد إعادة تقييم من قبل مؤسسة ديجوليير وماكنوتون المستقلة، وتم الإعلان عن اكتشاف جديد للاحتياطات بلغت 58 مليار متر مكعب في بئر چايجوما-1.

وبهذا، وصل إجمالي احتياطي البحر الأسود إلى 710 مليار متر مكعب بحلول ديسمبر 2022.

زر الذهاب إلى الأعلى