مظاهرة وغضب عارم في شوارع مدينة كيمنتس الألمانية واعتداء على المهاجرين والسبب ..

مظاهرة وغضب عارم في شوارع مدينة كيمنتس الألمانية واعتداء على المهاجرين والسبب ..

خرجت مظاهرة كبيرة بعد دعوة حركة يمينية، في مدينة كيمنتس، في ولاية ساكيونيا الألمانية، وقع خلالها عدة هجمات على مهاجرين.

وقالت صحيفة دي فيلت الإثنين، إن حوالي 800 شخص خرجوا في مظاهرة احتجاجية وسط مدينة كيمنتس، عصر الأحد، على خلفية شجار، وقع بعد منتصف ليلة السبت، بعد انتهاء مهرجان في المدينة، انتهى بوفاة ألماني يبلغ من العمر 35 عاماً متأثراً بجراحه، إثر نقله إلى المستشفى.

وكانت الشرطة قد أكدت مشاركة 10 أشخاص -كحد أقصى- من جنسيات مختلفة في الشجار، في ظل عدم توصل التحقيقات الجارية لمعلومات جديدة حتى الآن.

وقالت صحيفة إن من بين المشاركين في المظاهرة يمينيون معروفون بالعنف، وأن المظاهرة خرجت احتجاجاً على جرائم الأجانب.

وتم تداول مقاطع فيديو على شبكات التواصل الاجتماعي تظهر هجمات المتظاهرين على مهاجرين.

تابعنا على غوغل نيوز 
وبحسب صحيفة فراين بريسه المحلية، لبى المتظاهرون دعوة للاتحاد اليميني المتطرف لجماهير كرة القدم في المدينة كاوتكي كيمنتس، على صفحته في فيسبوك، للاحتجاج تحت شعار: إظهار من له الكلمة في المدينة.

وأضافت فراين بريسه أنه تم الدعوة إلى مظاهرتين في المدينة، الإثنين، حيث دعا اتحاد كيمنتس نازي فراي المعارض للنازيين والشعبويين، إلى مظاهرة في متنزه شتاتهالين بارك، في الساعة الخامسة عصراً، ويريد التحالف الاحتجاج على استغلال اليمينين لجريمة القتل.

وفي المقابل، أعلنت الحركة المدنية اليمينية الشعبوية برو كيمنتس إلى مظاهرة عند نصب كارل ماركس، في الساعة السادسة والنصف مساءً.

ونقلت وسائل إعلام ألمانية تصريحاً للمتحدث باسم الحكومة الاتحادية الألمانية، نقل فيه إدانتها الشديدة لهجمات المتظاهرين على الأجانب، ووصفهم بـ صيادي الفتنة.

وختم بقوله: لا نقبل مثل هذه المظاهرات والمطاردات لأشخاص لأن شكلهم أو أصلهم مختلف.. هذه محاولة لنشر الكراهية تدينها الحكومة الاتحادية بأشد العبارات.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة ADBLOCK

مرحبا لا يمكن الموقع بسبب استخدام اضافة حظر الإعلانات الرجاء ايقاف تفعيلها من المستعرض