منوعات

شاب سوري نام وعيونه مفتوحة لمدة 22 عاماً (صور)

لم يستطع الشاب السوري عبد الرزاق إغلاق عينيه أثناء النوم لـ 22 عاماً بعد سنة من ولادته.

لم يخرج الشاب السوري عبد الرزاق ريدوش (23 عاماً) من منزله سوى في الليل أو في حالات الطقس الباردة حين تخلو الشوارع من الناس، وذلك بسبب إصابته بتشوهات في الوجه واليدين حالت أن يمضي في حياته بشكل طبيعي.

وترجع قصة الشاب السوري إلى اندلاع حريق في منزله حينما كان في عامه الأول، ما أدى إلى احتراق وجهه ويديه وسبب له كثيراً من المتاعب في حياته.

ويتمسك الشاب السوري بأمله في العلاج، إذ جاء إلى تركيا من محافظة إدلب تاركاً أهله في المخيمات أملاً في معالجة التشوهات وسط تحديات غلاء العمليات الجراحية التجميلية.

ويذكر عبد الرزاق أنه لم يستطع غلق عينيه أثناء النوم لمدة 22 عاماً ما أدى إلى إصابته بجفاف في العينين وتراجع قدرته على البصر.

ويؤمّن الشاب لقمة عيشه بجمع النفايات إضافة إلى التبرعات التي يحصل عليها من فاعلي الخير، كما يذكر في لقاء صحفي أن حياته التعليمية لم تستمر يوماً واحدا، “نظراً لرد فعل معلم الصف الذي نهره بسبب خوف الطلاب من مظهره”.

المصدر: trt arabi

 

 

View this post on Instagram

 

A post shared by TRT عربي (@trtarabi)

زر الذهاب إلى الأعلى
error: تنبيه .. يمنع اعادة نشر المحتوى بدون اذن تحت طائلة المحاسبة القانونية